رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مقتل وإصابة 5 أشخاص رميًا بالرصاص فى معركة مسلحة بين أبناء عمومة بسوهاج

معركة بالأسلحة النارية
معركة بالأسلحة النارية بسوهاج

قتل شخصين وأصيب 3 آخرين فى معركة بالأسلحة النارية بين أبناء عمومة بمركز شرطة طهطا بمديرية أمن سوهاج، بسبب خلافات بينهم حول الجيرة، تم نقل الجثتين إلى مشرحة المستشفى المركزي تحت تصرف النيابة العامة والمصابين لمستشفى سوهاج الجامعي لتلقي العلاج اللازم.

معركة مسلحة بسوهاج

كانت البداية عندما تلقى اللواء محمد عبد المنعم شرباش مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج إخطارًا من مأمور مركز شرطة طهطا يفيد بوقوع مشاجرة بين الأهالي بدائرة المركز، وإطلاق أعيرة نارية، ووجود حالتي وفاة ومصابين.

على الفور، انتقلت قوة من ضباط إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن سوهاج وضباط وحدة مباحث مركز شرطهطا، إلى مكان البلاغ، وتبين أن المشاجرة وقعت بين (طرف أول) كل من: «سلامة. م. س. خ»، 42 سنة، عامل، متوفى إثر إصابته برش خرطوش بالصدر، ونجل شقيقه «أيمن. ح. م.»، 27 سنة، عامل، مصابًا، برش خرطوش باليد اليسري، وجرح بفروة الرأس، وشقيقه «حاتم. ح. م. س»،24 سنة، عامل، و(طرف ثان) كلا من: «جمال. ع.أ»، 32 سنة، عامل، مصابًا برش خرطوش بالبطن من الناحية اليسري، وتوفى أثناء نقله لمستشفي سوهاج الجامعي، ونجل شقيقه «إسلام. ي. ا.»، 27 سنة، عامل، مصابًا بجرح بفروة الرأس وكدمات متفرقة بالجسم.

وكشفت التحريات التي تمت تحت إشراف اللواء محمد زين مدير إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن سوهاج، وقادها العميد على العماري رئيس مباحث المديرية، بالاشتراك مع ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طهطا، عن أن الطرفان (أبناء عمومة)، ويقيمان بذات الناحية.

قائمة بالاتهامات المسنودة للمتهمين في المعركة 

وتمكنت ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طهطا بمديرية أمن سوهاج من السيطرة على المشاجرة وضبط طرفيها، وعثر بحوزة الثالث من الطرف الأول على بندقية خرطوش، وعدد 2 طلقة من ذات العيار، كما عثر بحوزة الثاني من الطرف الثاني على بندقية خرطوش، وعدد 3 طلقات من ذات العيار.

وتبادل الطرفان أمام ضباط إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن سوهاج الاتهامات فيما بينهما بتعدي كل منهما على الآخر بالضرب، وإطلاق أعيرة نارية من سلاح خرطوش كان بحوزة المذكوران، ما نتج عنه وفاة الأول من الطرف الأول، والأول من الطرف الثاني، وإحداث الإصابات المنوة عنها بسبب خلافات الجيرة، تم نقل الجثتين إلى مشرحة المستشفى المركزي تحت تصرف النيابة العامة، والمصابين لمستشفى سوهاج الجامعي لتلقي العلاج اللازم، تحت حراسة أمنية مشددة.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات، وأمرت النيابة بأنتداب الطبيب الشرعة لتوقيع الكشف الطبي على الجثتين وإعداد تقرير مفصل لبيان سبب الوفاة، والاستعلام عن الحالة الصحية للمصابين وإمكانية استجوابهم حول الواقعة، وطلبت تحريات المباحث الجنائية بمديرية أمن سوهاج حول الواقعة وظروفها وملابساتها والتصريح بدفن الجثتين عقب ذلك.