ads
ads

طلائع الجيش بطلا لكأس السوبر المصري بتدمير الأهلي

النبأ
ads

توج فريق طلائع الجيش ببطولة كأس السوبر المصري لأول مرة في تاريخه بعد الفوز على الأهلي بضربات الجزاء الترجيحية بثلاثة أهداف مقابل هدفين  بعد تألق محمد بسام حارس الفريق العسكري الذى تصدى لثلاث ضربات جزاء تريجيحية 

وكان التعادل السلبي بدون أهداف الشوط الأول والثاني والأشواط الإضافية من مباراة الأهلي أمام نظيره طلائع الجيش، وذلك في اللقاء المقام على استاد برج العرب بالإسكندرية بنهائي كأس السوبر المصري.

الشوط الأول
بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي قرر الاعتماد على حرسه القديم في تشكيل فريقه الأساسية حيث دفع بمحمد الشناوي في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي أكرم توفيق وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وعلي معلول، أما في الوسط فأشرك حمدي فتحي وعمرو السولية ومحمد مجدي أفشة، فيما يقود الثلاثي حسين الشحات وطاهر محمد طاهر ومحمد شريف هجوم المارد الأحمر.

أما فريق طلائع الجيش فلجأ عبد الحميد بسيوني المدير الفني إلى صفقتين من الصفقات التي تعاقد معها في الميركاتو الصيفي ودفع بهما في تشكيل فريقه وهما ميدو جابر وعبد الرحمن أسامة "شيكا" فيما اعتمد على باقي العناصر التي شاركت في الموسم الماضي.

أول المحاولات الهجومية في هذا اللقاء كانت في الدقيقة 6 بتسديدة من أقدام عمرو السولية، وصلت ليد محمد بسام حارس مرمى طلائع الجيش دون أن تُشكل خطورة على مرماه.

وسقط محمد مجدي أفشة على أرضية ملعب المباراة في الدقيقة 8 متأثرًا بالإصابة بعد تدخل قوي من علي الفيل مدافع الطلائع ليتدخل الجهاز الطبي ويقوم بعلاج صانع ألعاب الفريق الأحمر الذي عاد واستكمل اللقاء.

ونفذ علي معلول الركلة الحرة المباشرة التي حصل عليها زميله أفشة لكن دفاع طلائع الجيش تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة خارج الملعب لكن حكم المباراة الجزائري مصطفى غربال احتسبها ركلة مرمى رغم اعتراض حمدي فتحي لاعب الأهلي.

وحصل الأهلي على ركلة ركنية نفذها محمد مجدي أفشة داخل منطقة الجزاء تعامل معها دفاع الطلائع بإتقان وأبعد خطورتها، ليحصل علي معلول على ركلة حرة مباشرة أخرى ويُبعدها خالد سطوحي بعيدة عن منطقة جزاء فريقه.

وحاول لاعبو الأهلي اختراف دفاعات الطلائع المحصنة بقوة حيث سدد حسين الشحات الكرة من على حدود منطقة الجزاء ارتطمت بالدفاع لتصل إلى محمد شريف داخل منطقة الجزاء، ومن ثم مهدها إلى طاهر محمد الذي سدد كرة قوية ارتطمت بعبد الرحمن شيكا الجناح الأيسر لفريق طلائع الجيش.
وفي الدقيقة 27 مرر حسين الشحات كرة عرضية داخل منطقة الجزاء سددها طاهر محمد طاهر برأسه بعيدة عن مرمى محمد بسام حارس طلائع الجيش.

ولجأ لاعبو الأهلي إلى التسديد من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بأقدام مدافعي طلائع الجيش ثم أتبعه طاهر محمد طاهر بكرة ضعيفة أمسكها محمد بسام دون خطورة على مرماه.

وقبل نهاية الشوط الأول بـ4 دقائق أرسل علي معلول كرة عرضية مرت من أمام محمد شريف مهاجم الأهلي بغرابة شديدة، لتتحول إلى ركلة ركنية من الطرف الأيمن أرسلت عرضية عن طريق معلول مجددًا أبعدها حارس مرمى طلائع الجيش.

وفي الدقيقة 44 تلقى محمد شريف تمريرة من عمرو  السولية وضعته منفردًا بمحمد بسام لكنه وضعها بغرابة بجوار القائم الأيسر للطلائع وتضيع فرصة الهدف الأول للمارد الأحمر وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

الشوط الثاني 
لم يُجري الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي أي تغييرات على تشكيل فريقه مع بداية هذا الشوط، وهو نفس الحال بالنسبة لعبد الحميد بسيوني مدرب طلائع الجيش والذي فضل الاعتماد على نفس العناصر التي دفع بها في بداية المباراة.

أول الهجمات الخطيرة في هذا الشوط كانت من نصيب طلائع الجيش حيث سدد عبد الرحمن "شيكا" كرة أرضية زاحفة من على حدود منطقة جزاء الأهلي تصدى لها محمد الشناوي حارس المرمى وأبعدها علي معلول عن منطقة جزاء فريقه.

وحرم دفاع طلائع الجيش محمد شريف من انفراد بعدما أبعد بينية حسين الشحات في الدقيقة 52 حيث انقض علي الفيل وأبعد الكرة عن منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 54 مرر محمد مجدي أفشة تمريرة سحرية لعلي معلول في الجهة اليسرى داخل منطقة الجزاء ليلعبها الظهير الدولي التونسي عرضية أرضية لمحمد شريف الذي سددها بقدمه بجوار القائم الأيسر لمحمد بسام وتضيع فرصة خطيرة من أصحاب القميص الأحمر لإحراز الهدف الأول.


ومع وصول المباراة إلى الدقيقة 57 لجأ عبد الحميد بسيوني المدير الفني لطلائع الجيش إلى دكة بدلاء فريقه حيث قرر إجراء التغيير الأول بإشراك كريم الطيب بدلًا من عبد الرحمن شيكا لتنشيط الناحية الهجومية.

ونفذ محمد مجدي أفشة ركلة ركنية من الناحية اليسرى ليقابلها طاهر محمد طاهر بضربة رأسية بعيدة  عن مرمى طلائع الجيش.

وبعد مرور ساعة كاملة على المباراة قرر موسيماني الدفع بالوافد الجديد لويس ميكيسوني بدلًا من طاهر محمد طاهر الغائب الحاضر في لقاء اليوم، في محاولة من المدرب الجنوب إفريقي لزيادة الفاعلية الهجومية للأهلي.

وسقط علي الفيل مدافع طلائع الجيش على ملعب المباراة متأثرًا بالإصابة ليغادر اللقاء في الدقيقة 65 ويتلقى العلاج خارج الملعب تحت إشراف الجهاز الطبي، لكنه سقط مجددًا بعدها بدقيقتين ويقرر عبد الحميد بسيوني الدفع بزميله مصطفى الزناري بديلًا له.

وسدد عمرو السولية كرة زاحفة مرت بجوار القائم الأيسر لمحمد بسام دون أي خطورة، ليُمرر بعدها حسين الشحات الكرة إلى لويس ميكيسوني على حدود منطقة الجزاء ويسددها اللاعب الموزمبيقي بعيدة تمامًا عن مرمى الطلائع.


وفي الدقيقة 72 نفذ لاعبو الأهلي عدد من التمريرات الجماعية لتصل الكرة إلى محمد مجدي أفشة داخل منطقة الجزاء الذي سددها لكن محمد بسام حارس مرمى الطلائع ارتدى قفاز الإجادة وحولها إلى ركلة ركنية في أخطر فرص المارد الأحمر في الشوط الثاني.

ومرر ميدو جابر كرة عرضية أرضية خطيرة داخل منطقة جزاء الأهلي لكن كريم الطيب كان متأخرًا وتمر الكرة من أمامه لتصل إلى أحمد سمير الذي فضل مرواغة مدافعي الفريق الأحمر وتضيع خطورتها.

وحصل علي معلول على ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة جزاء طلائع الجيش لينفذها محمد أفشة إلى حسين الشحات الذي سددها قوية في الدقيقة 78 لكن محمد بسام تصدى لها ببراعة وحولها إلى ركلة ركنية، لعبها علي معلول ليقابلها حمدي فتحي برأسية قوية بجوار القائم الأيمن للطلائع وتضيع فرصة هز الشباك للمرة الأول