ads

بالفيديو والصور.. تفاصيل إجبار 3 أشخاص على تقديم كفنهم تحت تهديد السلاح لعائلة معروفة بعين شمس

النبأ


تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي  مقطع فيديو لواقعة غريبة على المجتمع المصرى، يظهر خلاله ثلاثة أشخاص يقدمون كفنهم تحت إكراه مجموعة من الأفراد ينتمون لعائلة  "المرغنية" بمنطقة عين شمس. 


ويظهر فى بداية الفيديو ثلاثة من الرجال ينتمون لعائلة تدعى "عاطف الريس"، يفهم من الحديث أنهم شقيقان وابن أحداهما ويتم إرغامهما على حمل وتقديم الأكفان، وفوق كل كفن سلاح أبيض "سكين"، محاطين بمجموعة من أفراد عائلة المرغنية، أثناء دخولهم مقر إقامتهم، علما بأنهم كانوا ذاهبين إليهم فى الأصل لعقد جلسة صلح بعد مشاجرة وقعت بين الطرفين، إلا أنهم فوجئوا بعشرات من تابعى المرغنية يجبرونهم على حمل كفنهم تحت تهديد السلاح، وهو ما أظهره الفيديو حتى مثلوا أمام 3  يجلسون على كراسي.


وأوضح مصدر، أن سبب الواقعة يعود لشهرين ماضيين عندما كان بعض أفراد عائلة المرغني فى سهرة داخل باخرة يمتلكها إسلام الريس، ونشبت مشادة كلامية بين واحد من أبناء المرغني وإسلام الريس صاحب الباخرة، بعدما طلب الأول أغنية غير لائقة لم يوافق عليها الأخير، ودفع هذا نجل عائلة المرغني لتكسير الباخرة، وتم عمل محضر بالواقعة وقامت الشرطة بالقبض علي جميع المشاركين في المشاجرة.


الفيديو الذى صورته عائلة المرغنية وتم نشره من قبلهم على مواقع التواصل الاجتماعي، أثار عاصفة جدل واستياء بين أهالى منطقة عين شمس ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبين الجهات الأمنية بسرعة التدخل للقبض عليهم. 



من جانبهم، انتقل عدد كبير من قيادات مديرية أمن القاهرة لقسم شرطة عين شمس بعد صدور تكليفات من عدة جهات بفحص الفيديوهات المنتشرة وسرعة الوقوف على حقيقتها.


وجارى صدور قرار بالقبض على أطراف الواقعة، واستجوابهم والوقوف على حقيقة التهديدات والألفاظ التي وردت بالفيديوهات، وحقيقة الأسلحة النارية التي ظهرت في الفيديو، وحقيقة إكراه الثلاثة أشخاص على تقديم كفنهم.

بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..