ads
ads

المتهم بقتل طفلة الفيوم يمثل الجريمة أمام النيابة (فيديو)

الطفلة جنى ضحية القتل بعد اغتصابها
الطفلة جنى ضحية القتل بعد اغتصابها بالفيوم
إبراهيم بكري


اقتادت النيابة العامة ترافقها قوة أمنية من مركز شرطة أبشواي، المتهم  بقتل الطفلة "جني محمود " البالغة من ألعمر 11 عاما، بعد اغتصابها، لتمثيل جريمته عقب ضبطه، حيث اعترف تفصيلياً بما نسب إليه من تهم، وذلك عقب مواجهته بأحداث الواقعة أثناء مجريات التحقيق، وكانت تحريات المباحث تمكنت في وقت سابق من تحديد هوية المتهم وألقت الأجهزة الأمنية القبض عليه، وتبين أنّه سائق "تروسيكل ".


وخاطبت النيابة العامة مصلحة الطب الشرعى لإفادتها بنتائج تشريح جثة المجنى عليها الطفلة جنى، لاستكمال التحقيقات، مع مواصلة سؤال شهود الواقعة والجيران.


وأثناء اقتياد المتهم إلى مسرح الجريمة، ردد بعض العبارات مخاطبا والدة المجنى عليها: "سامحني يابو جني الشيطان لعب بي "، فيما رد والد المجني عليها أنه مش مسامحه ليوم الدين مطالبا القضاء  بالقصاص العادل.


كان اللواء رمزى البسيوني المزين، مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارا من العميد محمد جلال زيدان، بورود بلاغ من أسرة طفلة تدعى "جني م.ع" 11 عاما، يفيد بتغيبها عن المنزل.


تم العثور على جثة الطفلة موضوعة داخل جوال وملقاة بإحدى الترع بدائرة مركز شرطة أبشواي، على الفور انتقل  إلى المكان، وتبين أن الجثة لطفلة مبلغ بغيابها منذ منتصف شهر مارس الماضي، تم نقل الجثة إلى ثلاجة حفظ الموتي بمستشفى أبشواي المركزي، تحت تصرف النيابة العامة.


على الفور، تم إخطارا اللواء رمزي البسيوني المزين مدير أمن الفيوم بالواقعة، الذي وجه بتشكيل فريق بحث جنائي بإشراف اللواء صبري العزب مدير إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الفيوم، وبمشاركة المقدم حماده الخولي نائب رئيس مباحث مركز شرطة أبشواي، والرائد هيثم طلبة رئيس مباحث مركز شرطة ابشواي، لكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه.


وتوصلت جهود فريق البحث، أن وراء ارتكاب الجريمة، سائق "تروسيكل" يدعى "كريم .ع.ق.ع"،22 سنة، مقيم بدائرة مركن شرطة أبشواي.


وبتقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، حيث اختطف الطفلة وتعدى عليها واغتصابها ، وخوفآ من الفضيحة وكشف أمره وإبلاغ الطفلة لأهلها عما حدث، وخشي من ردود فعل أسرتها، قتلها وألقاها بإحدى الترع لإخفاء الجريمة.


تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول ظروف وملابسات الواقعة، كما مرت بتشريح الجثة لمعرفة أسباب الوفاة،ووقت إرتكاب الجريمة.