رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

احذر.. الصداع قد يكون عرضًا لهذا المرض الخطير

صداع- صورة تعبيرية
صداع- صورة تعبيرية

يعد الصداع من الشكاوي، الشائعة بين الكثيرين، وعادة ما يتم التعامل معها بالأدوية المسكنة، ولكن مالا يعرفه البعض أن الصداع قد يكون عرضًا لأحد الأمراض الخطيرة.

فقد أعلن طبيب روسي، يدعى الدكتور جيمس جوردانو، أخصائي طب الأعصاب، أن الصداع واضطراب النطق هي من أعراض مرض خطير في الدماغ.


ويوضح البروفيسور جوردانو، أستاذ الكيمياء الحيوية بجامعة جورج تاون الأمريكية، الأعراض التي يمكن أن تشير إلى مرض خطير في الدماغ.

وبحسب موقع Eat This، Not That، فإنه وفقا للطبيب الروسي فإن بعض الأعراض تشير إلى مشكلات مختلفة في الدماغ. فمثلا مرض السحايا أو الالتهابات الفطرية، يمكن أن تؤدي إلى فقدان الوعي (الغيبوبة) وحتى الموت.


ويضيف، بعض الأعراض هي مشكلات في الذاكرة والنطق. هذه الأعراض قد تشير إلى تطور الخرف الناجم عن الإصابة بأمراض معدية مختلفة.

ويعتبر الصداع الشديد من الأعراض النموذجية، إذا لم يخف بتناول الأدوية المسكنة، ولم يساعد النوم وتغيير النظام الغذائي على تخفيفه فيجب فورا استدعاء الطبيب.

وعندما يعاني الإنسان من مشكلة فهم الكلام، فإنه يشير إلى اضطراب الوظائف الإدراكية للدماغ.

ويقول: "غالبا ما تسبب التهابات الدماغ اختلالات وظيفية قصيرة المدى، بما فيها القدرات الإدراكية والحركية، فضلا عن الوظائف العاطفية والسلوكية، وهذه عواقبها". 

ويشير البروفيسور، إلى أن العدوى الفيروسية أو البكتيرية التي تصيب الجهاز العصبي، يمكن أن تسبب تشنجات، يضاف لها الصداع والحمى واختلاط ذهني. ووفقا له، غالبا ما تحدث النوبات الناتجة عن العدوى بصورة فجائية.

ويضيف، كما يشير التغير المفاجئ في المزاج والسلوك، إلى اضطراب عمل الدماغ بسبب العدوى، حيث يمكن ان يعاني الإنسان من الهلوسة أو يصاب بالاكتئاب. يجب في هذه الحالة الخضوع لفحص فوري والبدء بالعلاج.