رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

اعترافات مثيرة في واقعة مقتل ربة منزل على يد زوجها بدار السلام

مقتل ربة منزل ذبحًا
مقتل ربة منزل ذبحًا على يد زوجها في دار السلام

قرر قاضي المعارضات بمحكمة دار السلام الجزئية جنوبي القاهرة، تجديد حبس شخص 15 يومًا على ذمة التحقيق، لاتهامه بقتل زوجته ذبحًا باستخدام سلاح أبيض داخل مسكنهما بدائرة قسم شرطة دار السلام، بسبب وجود خلافات بينهما على مصروفات البيت.

شخص يذبح زوجته في دار السلام

جاء ذلك بعد قرار النيابة العامة بحبس المتهم بقتل زوجته ذبحًا في مسكنهما بدائرة قسم شرطة دار السلام بمديرية أمن القاهرة، 4 أيام على ذمة التحقيقات، مع مراعاة تجديد الحبس في موعده، ووجهت النيابة العامة للزوج تهمة القتل العمد.

كانت البداية عندما تلقى اللواء أشرف الجندي مساعد وزير الداخلية مدير أمن القاهرة إخطارًا من غرفة عمليات شرطة النجدة بالقاهرة، بورود بلاغ من الأهالي، يفيد بمقتل سيدة على يد زوجها بدائرة قسم شرطة دار السلام.د

وعلى الفور، انتقلت قوة من وحدة مباحث قسم شرطة السلام بمديرية أمن القاهرة، بقيادة المقدم وسام عطية رئيس وحدة مباحث القسم، ومعاونوه وباقي القوة المرافقة، إلى مكان البلاغ، وتبين من خلال المعاينة والفحص العثور على جثة سيدة تدعى «تغريد»، تبلغ من العمر 36 عامًا، ترتدي كامل ملابسها مسجى على ظهرها داخل مسكنها، وبها إصابات ظاهرية عبارة عن طعنات متفرقة بالجسم، وجرح ذبحي بمنطقة الرقبة.

وكشفت التحريات التي تمت تحت إشراف اللواء محمد عبدالله، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن القاهرة، وقادها المقدم وسام عطية رئيس وحدة مباحث قسم شرطة دار السلام، عن تحديد مرتكب الواقعة، وتبين أن وراء ارتكابها زوج المجني عليها يدعى «محمد. ا»، يبلغ من العمر 40 عامًا، عقب نشوب مشادة كلامية بينهما بسبب خلافاتهم الدائمة على مصروفات البيت.

وأشارت تحريات ضباط إدارة المباحث الجنائية بمديرة أمن القاهرة، إلى أن المتهم دائم الخلافات مع زوجته، وتسببت خلافاتهم الدائمة في غضب زوجته وتركها للمنزل أكثر من مرة والذهاب إلى بيت أسرتها، بينما الخلاف الأخير نشب بينهما فور عودتها من منزل والدها، حيث نشبت بينهم مشادة كلامية قام على إثرها الزوج بالتوجه إلى المطبخ واستل سلاحًا أبيضًا من داخله عبارة عن سكين وسدد به عدة طعنات متفرقة بجسد زوجته وقام بذبحها من رقبتها، حتى أرداها قتيلة وسقطت على الأرض جثة هامدة غارقة في بركة من الدماء وسط شقتهما بدائرة قسم شرطة دار السلام، وتم إخطار النيابة العامة والتي أمرت بنقلها إلى مشرحة زينهم تحت تصرفها.

وعقب تقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة، تم استهداف المتهم بمأمورية من ضباط إدارة البحث الجنائي بمديرة أمن سوهاج بقيادة رئيس وحدة مباحث قسم شرطة دار السلام ومعاونوه وباقي القوة المرافقة، أٍفرت عن ضبطه، والسلاح المستخدم في الجريمة، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة على النحو المشار إليه، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات، واستمعت لأقوال المتهم الذي اعترف بارتكاب الجريمة، كما استمعت لأقوال أسرة المجني عليها، وشهود العيان، والجيران.

واصطحبت النيابة العامة المتهم إلى مسرح الجريمة، لتمثيل الجريمة وإجراء معاينة تصورية لطريق ارتكابه الجريمة، وطلبت انتدبت فريق من الطب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على جثمان المجني عليها، وإجراء الصفة التشريحية على الجثة، وإعداد تقرير مفصل لبيان الأسباب الحقيقية التي أدت إلى الوفاة، والتصريح بدفن الجثة عقب ذلك، وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات، وتم تجديد حبسه 15 يوما على ذمة القضية.