رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

شُتم بسبب الإخوان وقرر الاعتزال.. 4 أزمات واجهت شريف منير قبل خلافات زوجته وابنتيه

4 أزمات واجهت شريف
4 أزمات واجهت شريف منير قبل خلافات زوجته وابنتيه

تصدر اسم الفنان شريف منير، خلال الساعات الأخيرة، قائمة محرك البحث «جوجل»، وذلك عقب الرسالة التي وجهتها زوجته لورا عماد إلى ابنتيها «كاميليا وفريدة»، والتي عاتبتهما فيها على تركهما لها.

ولم تكن هذه الأزمة هي الوحيدة التي واجهت شريف منير، لكنه تعرض لعدة مشكلات على مدار مشواره الفني، يرصدها «النبأ» في السطور التالية:

التنمر على صورة بناته:

في شهر يونيو عام 2020، واجه الفنان شريف منير تنمرًا من عدد كبير من متابعيه على موقع الصور الشهير «انستجرام»، بعد نشره صورة لبناته «كاميليا وفريدة»، بل وصفها البعض بأنها صورة جريئة، ما جعله يحذفها، ويهدد بمقاضاة من يسىء إليه أو إلى بناته، في مباحث الإنترنت.

اعتزال «السوشيال ميديا»:

أعلن الفنان شريف منير عن اعتزاله لـ«السوشيال ميديا»، في سبتمبر عام 2020، وبرر ذلك بأنه كان يتعامل مع الناس على مواقع التواصل الاجتماعي، بُحسن نية وعلى طبيعته، وأنه وجد منهم حقدًا وكراهية وإهانة غير مبررة، مشيرًا إلى أنه سيحصل على فترة راحة.

شتائم بسبب «الإخوان المسلمين»:

أوضح شريف منير أنه تعرض للسب والقذف من جماعة الإخوان المسلمين، بسبب مشاركته في الانتخابات الرئاسية عام 2018.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية لأحد البرامج التلفزيونية، أن الإخوان هم أعداء البلاد، وأنهم سبوه بأمه، بعد تأديته واجب وطني، وعدم الانصياع وراء رغباتهم في عدم المشاركة في الانتخابات وقتها.

مشكلة فيلم «ريش»:

انسحب الفنان شريف منير من العرض الخاص لفيلم «ريش»، الذي كان موجودًا ضمن فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي الدولي، وقال إنه يقدم صورة سيئة وغير حقيقية عن مصر، إذ كانت تدور أحداثه حول أسرة بسيطة، يتحول فيها الأب إلى دجاجة عن طريق «سحر»، ويضم مجموعة من المشاهد عن العشوائيات والأحياء الفقيرة.

كما أشار إلى أن الصور التي جاءت بالفيلم، مؤذية، وأن بلادنا مليئة بالمناظر الجميلة، وأن العشوائيات التي كانت موجودة في مصر، لم تكن مثلما ظهرت بالعمل.

وتعرض شريف منير بسبب الفيلم، إلى انتقادات لاذعة من الكثيرين، الذين وصفوه بأنه ينشر أهدافًا معينًا لبعض رجال الدولة، وأنه فنانًا مزيفًا -على حد قولهم-

رسالة زوجة شريف منير لابنتيها:

من جانبها، قالت «لورا»، عبر خاصية «الإستوري» على موقع الصور الشهير «انستجرام»، لابنتيها: «رسالة إلى بناتي فريدة وكاميليا.. بما إنكم خلاص قررتوا تبقوا مش في حياتي بعد ما اديتكم عمري وصحتي وحبي واهتمامي وضحيت عشانكم كتير!! وكل مدارسكم بمدرسينكم بدكاترتكم بأصحابكم بأمهات أصحابكم يشهدوا بإن أنا كنت أم عاملة إزاي».

وتابعت: «بقولكم مبروك عليكم عيلتكم الجديدة! وهقولكم حاجة واحدة بس! اللي مالوش خير في أمه ملوش خير في حد! بتمنالكم كل خير وصحة وإن ربنا يهديكم في يوم من الأيام! بس ربنا موجود وكبير قادر على اللي عمل فيكم كده إنه يرده ليه في يوم من الأيام! مامي لورا يمكن تكونوا نسيتوا اسمي».