رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

ماذا فعلت فيفي عبده أثناء غُسل وتكفين سمير صبري؟

ماذا فعلت فيفي عبده
ماذا فعلت فيفي عبده أثناء غُسل وتكفين سمير صبري؟

كشف المخرج محمد التركي مفاجآت عن تفاصيل لحظات غُسل وتكفين الفنان سمير صبري.

وأوضح مخرج برنامجه الإذاعي «ذكرياتي»، الذي يذاع على إذاعة الأغاني، أنه كان مرافقًا لـ«سمير» وقت الغسل، وفقًا لوصيته، وأنه لم يتركه لمدة 7 أعوام في حياته تقريبًا.

وتابع، في تصريحات صحفية، أنه وقت الغُسل، فوجىء بدق على باب الغرفة، وأنه عندما فتحه، وجد أحد أصحاب محلات المجوهرات، يطلب منه أن ينتظر ولا يُنهي عملية تكفين سمير صبري.

وأضاف أنه أخبره أن الفنانة فيفي عبده أحضرت كفنًا من السعودية لـ«سمير»، مغسول بماء زمزم، وأنها مصممة على أن يتم تكفينه فيه.

كما أشار «تركي» إلى أنها أحضرت له معها حنة ومسك، تم وضعهما بالقبر، وأنه بالفعل تم تكفينه في الكفن الذي أحضرته له.

وفاة سمير صبري:

وتوفي الفنان سمير صبري يوم 20 مايو الماضي، في غرفته بفندق «الماريوت»، عن عمر ناهز الـ86 عامًا، إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة، وفقًا لما كشفته الفنانة نهال عنبر.

وشيعت جنازة الراحل من مسجد الشرطة بالشيخ زايد، إلى مثواه الأخير بمقابر الأسرة بمنطقة المنارة بالإسكندرية.