رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

أسباب وقف شهادات الادخار الـ 18%

أسباب وقف شهادات
أسباب وقف شهادات الادخار الـ 18%

كشف الخبير الاقتصادي هاني جنينة، عن أسباب وقف شهادات الـ18%، في بنكي الأهلي المصري ومصر.

وقال إن وقف إصدار شهادات الـ 18% في بنكي الأهلي ومصر بعد مضي شهرين و10 أيام جاء بعد استيفاء الغرض الذي صدرت من أجله بعد رفع سعر الفائدة.

وأضاف جنينة، أن الهدف من الشهادات كان إيجاد وعاء إدخاري يحتوي معدلات التضخم بعد تخفيض قيمة الجنيه، وكذلك عدم لجوء الناس للمضاربة بالدولار في السوق السوداء،.

وأشار إلى أن الشهادات حققت هدفها وجمعت 750 مليار جنيه وبالفعل الإقبال على الدولار قل وتراجع وهناك ثقة من المواطنين في الأوعية الادخارية الآمنة.

وذكر الخبير الاقتصادي أن هناك بوادر انفراجة اقتصادية قادمة بدأت بزيارة ولقاء رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي إلى الإمارات وما نجم عنها من إقرار صندوق اسنثمار بقيمة 10 مليارات دولار بين مصر والأردن.

وكان بنكا الأهلي المصري، ومصر قررا إيقاف إصدار شهادة الاستثمار ذات عائد الـ18%.

وجاء ذلك بعد أن حقق بنكي الأهلي ومصر، المستهدف منها بمبلغ حوالى 750 مليار جنيه لدى البنكين مجتمعين.

كما قرر البنك الأهلي وبنك مصر، زيادة سعر عائد شهادة الثلاث سنوات عند التجديد أو الشراء اعتبارا من غدًا الثلاثاء لتصبح بعائد سنوي 14%؜ بدلا من 11%؜ ويصرف العائد شهريا.

وبحسب بنكى الأهلى ومصر، بلغت حصيلة شهادة الـ18%؜ مبلغ 515 مليار جنيه لدى البنك الأهلي المصري و240 مليار جنيه لدى بنك مصر منذ صدورها في 21 مارس حتى نهاية عمل اليوم.

وكان البنك المركزي المصري قرر يوم 21 مارس الماضي رفع أسعار الفائدة بنسبة 1% بشكل مفاجئ وذلك في اجتماع استثنائي للجنة السياسة النقدية، ليسجل سعر الفائدة 9.25% على الإيداع و10.25% على الإقراض.

كما وافق في نفس اليوم لبنكي الأهلي ومصر على إصدار شهادة مرتفعة العائد 18% سنويا لمدة عام ويصرف عائدها شهريا التي جمعت أرصدة تقترب من 700 مليار جنيه حتى الآن بهدف السيطرة على الضغوط التضخمية المستوردة بسبب اضطرابات سلاسل الإمداد عالميًا.