رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

تفاصيل القبض على تاجر مخدر الشادو وشقيقه بأرض البودرة فى حلوان

متهم خلف القضبان
متهم خلف القضبان

مخدر الشادو من أحدث المخدرات التى انتشرت بين المدمنين، ولذا تبذل جهودا كبيرة للحد من انتشرها بين الشباب من قبل رجال الشرطة.

مصدر سرى

فى هذا السياق وردت معلومات للرائد محمود سعداوى ضابط مباحث قسم شرطة حلوان من أحد مصادره السرية مفادها قيام كل من “كامل.ش.ع”، 27 سنة، وشقيقه “كريم” المقيمان بمنطقة كفر العلو التابعة لدائرة قسم شرطة حلوان، بالاتجار فى فى المواد المخدرة بصفة عامة ومخدر الشادو بصفة خاصة، وأنهم متواجدين بمكان يدعى أرض البودرة، ويقوموا بمزاولة نشاطهما الإجرامي، فقام بإجراء التحريات التى أكدت صحة المعلومات.

نبات عشبى

على الفور قام الرائد محمود سعداوى بتجهيز مأمورية وتوجه إلى مكان تواجد مصدره السرى، وتقابل معه واصطحبه للإشارة على المتهمان، فشاهد المتهم الأول ممسكًا بيده كيس بلاستيكى شفاف بداخله كمية من ورق صغير الحجم فضى اللون يشتبه كونهم بداخلهم نبات عشبى، وشاهد الثانى ممسكًا بيده كيس به من نبات مخدر الشادو.

مخدر الشادو

قام الرائد محمود سعداوى بالتوجه ناحيتهما وضبطهما واستخلاص الأكياس من ايديهما، وتبين أن بداخل كيس المتهم الأول 60 ورقة صغيرة الحجم بداخلهم نبات عشبى يشبه مخدر الشادو، والكيس الثانى عثر بداخله على كمية من نبات عشبى يشبه مخدر الشادو، وبتفتيش الأول عثر بحوزته على مبلغ 75 جنيه، وعثر بحوزة الثانى على مبلغ مائة جنيه، وعثر معه على هاتف محمول.

الضبط والتفتيش

بمواجهة المتهمان بما أسفر عنه الضبط والتفتيش، أقرا بأحرازهما مخدر الشادو بقصد الأتجار، وتكوينهما تشكيلا للاتجار فى المواد المخدرة، والمبالغ المالية من متحصلات تجارتهم، والهاتف المحمول لتسهيل التواصل مع عملائهم، وعليه تم أصطحاب المتهمان لديوان قسم شرطة حلوان، وحرر المحضر اللازم.

النيابة العامة

وبعرض المتهمان على النيابة العامة أنكرا التهم المنسوبة إليهما، ونفا علاقتهما بنبات مخدر الشادو المعروض عليهما، وعلل الثانى ضبطه بوجود خلافات مع شقيق أحد امناء الشرطة القائمين بضبطه، وبأرسال النبات العشبى إلى الإدارة المركزية للمعامل الكيماوية لفحصها تبين أنه مخدر الشادو المؤثم حيازته واحرازه.

جنايات القاهرة

بإحالة القضية إلى محكمة جنايات القاهرة المشكلة برئاسة المستشار علاء الدين سليمان شوقى، وعضوية المستشارين عماد الدين عيسى، ومصطفى أبو قورة بسكرتارية محمد طه، وعبد المسيح فل، قضت بمعاقبة الأول بالحبس مع الشغل لمدة سنة وبراءة الثانى مما أسند إليه من أتهامات.