رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مبروك عطية يعلق على ارتفاع أسعار الدولار

مبروك عطية يعلق على
مبروك عطية يعلق على ارتفاع أسعار الدولار

قال الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، إن ارتفاع سعر الدولار ليس قرارًا محليًا وأنما قرارًا عالميًا نتاج جائحة كورونا والحروب الروسية على أوكرانيا.

مبروك عطية يعلق على ارتفاع سعر الدولار

ونصح “عطية” المواطنين بالصبر لأخذ ثواب الصابرين، وتابع: “نحن لا نعلم غدًا كم سيتحول الدولار، فلا يعلم أحد إلا الله”، مشيرًا إلى أن أمريكا هي من رفعت سعر الفائدة حتى يرتفع سعر الدولار.

وأضاف أن أمريكا هي من تصنع ونحن نأكل ونصرف، متابعًا: “أنتبهوا إلى المستفيدين من هذا الغلو، التجار الجشعيين اللي زيادة بقرشين يعملوها بـ15 دي عايزة جهد كبير”.

وأكد أن المستفيدين من ارتفاع الأسعار القادم كثيرون، وأشار “عطية” إلى ما قاله النبي -صلى الله عليه وسلم- عن التاجر الصدوق أنه من النبيين والصدقيين يوم القيامة، موضحًا أن التاجر القنوع هو الذي يرضى بهامش ربح معقول رحمة بالعباد.

واستكمل: “في الغلاء الفاحش نستعيذ بالله تعالى من الغلاء الفاحش والوبا والزنا، نحن من بنينا على الأراضي الزراعية الأغلى من الذهب، وأخفينا الصورة الخضراء وجعلنا كلها مباني”.

واستطرد أن هذا ثمن ما فعلناه، بالإضافة إلى الفن الهابط والإفيهات ومن شجع الناس على النوم ومن قال إن الخطاب الديني "بق ودعاء والصلاة على النبي مائة ألف مرة".

على الجانب الآخر، اتخذ الدكتور محمد معيط وزير المالية، قرارًا بتحديد سعر الدولار الجمركي بقيمة 16 جنيهًا للسلع الأساسية ومستلزمات الإنتاج فى نهاية الشهر المقبل.

وجاء القرار بناء على ما اتفقت عليه لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصري، اليوم الإثنين، في اجتماع استثنائي.

وارتفعت أسعار عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 100 نقطة أساس ليصل إلى 9،25% و10،25% و9،75%، على الترتيب.

وأعدت حكومة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، حزمة من الإجراءات المالية والحماية المجتماعية بمبلغ 130 مليار جنيه؛ تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، للحد من تاعيات الأزمة الاقتصادية العالمية وتخفيف آثارها على المواطنين.