ads
ads

تطورات جديدة فى قضية قتل معلمة على يد طالب هندسة بالمنصورة

محكمة - أرشيفية
محكمة - أرشيفية
سوزي الفلال
ads

أصدر المستشار أحمد المسلمي، رئيس محكمة جنح مركز المنصورة، اليوم الاثنين، قرارًا بتجديد حبس طالب ‏الهندسة المتهم بقتل معلمة بالمعاش لمدة 15 يومًا، وحددت جلسة 21 ديسمبر 2021 لنظر تجديد ‏حبس المتهم، بعد أن وجهت له النيابة العامة اتهام بقتل المجني عليها عندما توجه لسرقتها.‏


بدأت أحداث القضية عندما عثر أهالي قرية "تلبانة"، مركز المنصورة، بالعثور على جثة «أمال.‏ل.ر»، 62 عامًا، معلمة بالمعاش، مقتولة ومربوطة بحل، وتبين أنها تقيم في منزل مكون ‏من 5 طوابق وتعيش بمفردها في الدور الأول منه، بينما زوجات أبنائها المسافرين للخارجين في ‏الأدوار العلوية، وبفحص كاميرات المراقبة تبين دخول شخص متخفي في كاب وكمامة إلى ‏البيت.‏ 


وتوصلت تحريات مباحث الدقهلية، أن وراء ارتكاب الواقعة شاب يدعى «إسلام.أ.ص» طالب ‏بكلية الهندسة بإحدى الجامعات الخاصة، والذي تربطه صلة قرابة بزوجة نجل المجني عليه، ‏واستغل تلك القرابة في أن يسرق مفتاح البيت منها، واستطاع الوصول إليه متخفيا وفتح ودخل، ‏وانتظر في مدخل البيت خروج المعلمة من شقتها إلا أنها لم تخرج، فاقتحم عليها شقتها، وعندما ‏حاولت الصراخ كتم أنفاسها حتى أغمي عليها.‏ 


واعترف المتهم في التحقيقات، أن المجني عليها عرفته، وخشي أن تفضحه، فربطها بحل، ثم ‏طعنها في رقبتها بسكين، وسرق مصوغاتها الذهبية وتليفونها وفر هاربا من المكان.‏ 


وأكد شقق المجني عليها أنه أرسل أولاده لكي يطلبوا من المجني عليه أن تحضر لتناول طعام ‏الإفطار معه لأنها كانت صائمة في هذا اليوم فاكتشفوا مقتل عمتهم.‏