ads
ads

وزير المالية: ترشيد النفقات يضمن تعظيم الاستفادة من الموارد الأفريقية

وزير المالية محمد معيط
وزير المالية محمد معيط
ads


أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، إن مصر، بقيادتها السياسية الحكيمة، حريصة على تعزيز التعاون مع الدول الأفريقية في مختلف المجالات؛ بما يسهم في إرساء دعائم الوحدة القارية، وترسيخ الاندماج الاقتصادي؛ تحقيقًا للتكامل باعتباره الركيزة الأساسية لتعظيم القدرات الأفريقية، ودعم الجهود التنموية على النحو الذي يلبي طموحات الشعوب الشقيقة.

وأشار الوزير، خلال اجتماعه بلجنة وزراء المالية الأفارقة «F15» عبر «الفيديو كونفرانس»، إلى أهمية الاستمرار في توحيد الجهود الأفريقية الرامية لتعظيم الاستفادة من الثروات القارية الطبيعية والبشرية.

وأعرب معيط، عن تقديره للجهود المبذولة من لجنة وزراء المالية الأفارقة «F15» ولجنة الخبراء التابعة لها، في إعداد موازنة الاتحاد الأفريقي ٢٠٢٢ التي تم اعتمادها خلال هذا الاجتماع حيث عكست جهود تعظيم الاستفادة من الموارد، وترشيد النفقات، على نحو يسهم في تحقيق الأهداف المرجوة.

ودعا الوزير، مفوضية الاتحاد الأفريقي لاتخاذ التدابير اللازمة لضمان مشاركة الخبراء الفنيين للجنة وزراء المالية الأفارقة «F15» في جميع عمليات إعداد ومراقبة تنفيذ موازنة الاتحاد الأفريقي بما يتماشى مع قرارات الجمعية العمومية ذات الصلة.

واستعرضت الدكتورة مونيك نسانزاباجانوا، نائب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، خلال الاجتماع، مشروع موازنة الاتحاد لعام ٢٠٢٢، إضافة إلى الإجراءات والجهود التي تمت في سبيل إعداد الموازنة، معربة عن تقديرها لجهود وزارة المالية في تحسين وحوكمة وإدارة موازنة الاتحاد الأفريقي من خلال دورها البارز في أعمال لجنة وزراء المالية الأفارقة «F15»

وكان قد تم إنشاء لجنة وزراء المالية الأفارقة «F15» عام ٢٠١٦ من قِبل جمعية رؤساء الدول والحكومات، بتفويض واسع للمشاركة في الإشراف على عمليات الميزانية القانونية للاتحاد الأفريقي والصندوق الاحتياطي.

وتضم لجنة وزراء المالية الأفارقة ١٥ دولة من الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقي هي: مصر، والجزائر، والمغرب، وأثيوبيا، وكينيا، ورواندا، وتشاد، والكونغو، والكاميرون، وغانا، وكوديفوار، ونيجيريا، وجنوب أفريقيا، وبتسوانا، وناميبيا.