ads
ads

عقد ندوات لتوعية موظفي «كهرباء مصر» بهذا الأمر.. اعرف التفاصيل

وزارة الكهرباء
وزارة الكهرباء
ads


قال رضا عبد القادر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، إنه تنفيذًا لتوجيهات دكتور محمد معيط وزير المالية، بمد جسور التواصل بشكل دائم ومستمر مع كافة مؤسسات المجتمع المدني والضريبي، عقدت المصلحة ندوات توعية بمنظومة الفاتورة الإلكترونية ومنظومة الإقرارات الإلكترونية للأشخاص الاعتباريين بالتعاون مع الشركة القابضة لكهرباء مصر، على مدار يومين متتاليين.


وتوجه المهندس جابر الدسوقي، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لكهرباء مصر، بالشكر والتقدير للدكتور محمد معيط وزير المالية على تلبية الدعوة لعقد ندوات للتوعية بمنظومة الفاتورة الإلكترونية ومنظومة الإقرارات الإلكترونية للأشخاص الاعتباريين، بما يحقق صالح الاقتصاد الوطني.


وأكد المحاسب عبدالمحسن خلف أحمد، العضو المتفرغ للشئون الإدارية والموارد البشرية والتدريب بالشركة القابضة، أن تنظيم ندوات للتوعية بمنظومة الفاتورة الإلكترونية ومنظومة الإقرارات الإلكترونية للأشخاص الاعتباريين، يعد اهتماما من مصلحة الضرائب المصرية بقطاع الكهرباء وتقديرًا للدور المجتمعي الذي يقوم به وتفهمه للتحديات التي تواجه قطاع الكهرباء.


وأعرب المحاسب محمد محمود السيسي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء، عن تفاؤله بنجاح منظومة الفاتورة الإلكترونية بهدف رفعة بلدنا الحبيب، كما تقدم بالشكر إلى رئيس مصلحة الضرائب المصرية على الدعم والتعاون المستمر مع قطاع الكهرباء وتفهمهم لطبيعة القطاع.


جاء ذلك خلال الندوات التي نظمتها مصلحة الضرائب المصرية بالتعاون مع الشركة القابضة لكهرباء مصر بمقر معهد تدريب المقطم التابع لشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء.


وأكد وائل السيد، مدير إدارة بقطاع البحوث والاتفاقيات الدولية، خلال ندوة "منظومة الإقرارات الإلكترونية للأشخاص الاعتباريين"، أن الممولين من الأشخاص الاعتباريين ملزمون بتقديم إقراراتهم الضريبية إلكترونيًا بداية من 1 يناير وحتى 30 أبريل الحالي، مشيرا إلى أن مركز الاتصالات المتكامل يتلقى كل الاستفسارات عبر الخط الساخن«16395»، أو البريد الإلكتروني «[email protected]».


وشرح وائل السيد كيفية ملء الإقرار الضريبي 106 لصافى دخل الشخص الاعتباري المؤيد بحسابات، على كل من منظومة الإقرارات الضريبية الإلكترونية، وكذلك على منظومة الإجراءات الضريبية المميكنة الجديدة.


وفيما يتعلق بمنظومة الفاتورة الإلكترونية، أكد الدكتور محسن الجيار، مدير إدارة مساعدة المسجلين بمنطقة غرب القناة، أن تطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية يتم مرحليًا، حيث أنه تم في البداية التطبيق على ممولى مركز كبار الممولين على ثلاثة مراحل، وبعد ذلك سيتم تعميم المنظومة على باقى الشركات، موضحًا أن المرحلة الأولى للمنظومة قد بدأت فى 15 نوفمبر 2020، وذلك بالتطبيق على 134 شركة، لافتًا إلى أن المرحلة الثانية لتطبيق المنظومة بدأت في 15 فبراير الماضي وشملت 347 شركة، كما أن المرحلة الثالثة من المقرر أن تبدأ فى 15 مايو 2021 لتشمل باقي المسجلين في مركز كبار الممولين، ويلي تلك المراحل تعميم المنظومة على كافة الشركات.


وأوضح الجيار، أن منظومة الفاتورة الإلكترونية عبارة عن إنشاء نظام مركزي يمكن مصلحة الضرائب من متابعة جميع التعاملات التجارية بين الشركات بعضها البعض، وذلك من خلال تبادل بيانات كافة الفواتير لحظيًا بصيغة رقمية، مؤكدًا أن هذه المنظومة ستساعد فى التحول الرقمى للتعاملات التجارية والتعامل بأحدث الأساليب التقنية، والتحقق من صحة بيانات مصدر الفاتورة ومتلقيها ومحتوياتها شكليًا.


وتابع، أن الفاتورة الإلكترونية تعد مستند قياسى له مكونات وشكل وتصميم موحد ومحتوى تم تحديده وتنظمه القوانين واللوائح الخاصة بعمل الفاتورة الإلكترونية، كما أنها تتطلب وجود توقيع إلكترونى سار وفعال لمصدر الفاتورة، حيث تتيح المنظومة تأمين كامل لبيانات الفواتير المتبادلة بين الشركات، كما تضمن أيضًا إثبات الحجية القانونية على مستخدمى المنظومة، مستعرضًا فوائد إنضمام الشركات لمنظومة الفاتورة الإلكترونية على المدى القصير والبعيد، الإجراءات التى يجب على الشركات إتباعها لتحقيق التكامل مع المنظومة، موضحًا إمكانية تواصل الممولين بشأن المنظومة من خلال البريد الإلكتروني بالإضافة إلى الخط الساخن.

ads