ads
ads

شكاوى من أسر شهداء الفريق الطبي لعدم احتساب «كورونا» ضمن إصابات العمل

النبأ
متابعات


كشفت حملة "مصيرنا واحد"، أن العديد من أسر شهداء الفريق الطبي ومصابيه، يشتكون من عدم اعتراف الهيئة القومية للتأمينات بكون الوفاة بسبب فيروس كورونا المستجد وفاة إصابة، واحتساب الإصابة بها إصابة عمل.

وقالت الحملة إن الشكاوى التى وصلتها من أسر الشهداء، أوضحت عدم صدور شهادات وفاة مميكنة مُوضح بها سبب الوفاة نتيجة للفيروس، مما يُهدر معه حق تلك الأسر في مستحقات المعاش عن الوفاة الاصابية، وينحسر معاشها تحت مبلغ الـ1000 جنيه، بالرغم من صدور تعليمات رسمية معممة من هيئة التأمين الصحي أواخر مايو الماضي باحتساب الوفاة بفيروس كورونا المستجد وفاة والإصابة به إصابة عمل.

وطالبت حملة مصيرنا واحد الحكومة المصرية بسرعة بحث وحل مشاكل أسر شهداء ومصابي الفريق الطبي، ومعاملتهم فعليًا معاملة أسر شهداء ومصابي العمليات الحربية والإرهابية المخاطبين بالقانون 16 لسنة 2018، وذلك حتى يأمن الفريق الطبي على حياة ذويهم وهم يواجهون خطر موت محقق في مواجهة الفيروس اللعين، كما تطالب حملة مصيرنا واحد وسائل الإعلام المختلفة بتناول مشاكل وقضايا الفريق الطبي ودعمهم معنويًا.

يذكر أن حملة مصيرنا واحد هي حملة تم تدشينها في نوفمبر 2017 لمناقشة القضايا الصحية والمشاركة في وضع حلول لها، وسبق أن شاركت في عدة ملفات هامة مثل "المسئولية الطبية" و"الاعتداء على المستشفيات"و "التوعية بالأمراض النادرة".