ads
ads

حسم مناقصة الربط الكهربائي بين مصر والسعودية منتصف 2021

المهندسة صباح مشالى
المهندسة صباح مشالى

تنتهي الشركة المصرية لنقل الكهرباء من تحليل العروض الفنية المقدمة من 7 شركات في مناقصة إنشاء مشروع خط الربط الكهربائي مع السعودية نهاية شهر ديسمبر المقبل.

وقالت مصادر بالشركة المصرية لنقل الكهرباء، إن ترسية المناقصة على الشركة الفائزة سيتم في النصف الأول من العام المقبل. وتضم قائمة الشركات التي قدمت عروضها “السويدي” و”ستيت جريد” و”كالباتارو” و”هيونداي” و”إن سي سي” و”إل آند تي” و”كى إى سي”.

أوضحت المصادر، إن المناقصة كانت طرحت من قبل وتم تلقي العروض من الشركات ثم ألغيت بسبب تغيير المسار ونقطة إنزال الكابلات لتنفيذ مشروع “نيوم” في السعودية، وتقدمت الشركات بالعروض الفنية والمالية في مظروف واحد.

وقالت صباح مشالي، رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء في تصريحات سابقة لـ”البورصة”، إنَّ المرحلة الحالية تتضمن استكمال المناقصات التي طُرحت لتنفيذ مهام بمشروع الربط الكهربائي مع السعودية، ويتم الاتفاق بشأنها على حدة. وأوضحت أنه تم اختيار شركة استشارية لتنفيذ المسح البحري لمسار الكابلات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية بعد تعديلها لتنفيذ مشروع “نيوم”.

وتتولى الشركة الاستشارية تحديد نقطة إنزال الكابلات عبر مسح بحري جديد في المسار الذي أرسله الجانب السعودي إلى الشركة المصرية لنقل الكهرباء، ويحتاج المسح البحري موافقات أمنية وتصاريح للنزول إلى المياه الإقليمية والدولية.

وتصل استثمارات الربط الكهربائي بين مصر والسعودية إلى 1.6 مليار دولار، نصيب الجانب السعودى منها مليار دولار، وتتحمل كل دولة قيمة الأعمال التي تتم على أراضيها، ويهدف المشروع لتبادل 3 آلاف ميجاوات خلال أوقات الذروة في كلا البلدين.

وكانت مصر بدأت مفاوضات مع السعودية عام 2010 لتبادل الطاقة بين البلدين، ولكن تم تأجيل المشروع أكثر من مرة وفى عام 2014، استكملت مصر مفاوضات مع السعودية لتنفيذ المشروع، وطرحت المناقصات الخاصة بالخطوط والكابلات والمحولات، بدعم من القيادة السياسية في البلدين.