ads

أم تستغيث: أهل زوجي المتوفى خطفوا ابني وطردوني من المنزل «فيديو»

صورة الطفل
صورة الطفل
سوزان الفلال


تقدمت سيدة تدعى "آية فتح الله"، مقيمة بكفر بدواى التابع لمحافظة الدقهلية، بشكوى لنشرها في موقع "النبأ" تستغيث فيها بالمسئولين بعد خطف أهل زوجها المتوفى طفلها البالغ من العمر عامين ومنعها من رؤيته مع العلم أنه فى حضانتها؛ مشيرة إلى أنها تقدمت بعدة شكاوى للمسئولين وتم إصدار قرار من النائب العام بضم الطفل ولكن حتى الآن لم يتم التنفيذ.


وقالت "آية"، في شكواها: "تزوجت محمد معروف من سنتين أول سنة ربنا رزقنا بالطفل مالك بعدها بعشرة أيام عرفت أن جوزي، ربنا اختبره وابتلاه بمرض الكانسر قعد سنه كامله يعاني من المرض، فضلت تحت أمر جوزي وتحت رجله وخدمته هو وأهله، لكن قضاء الله نفذ وتوفى بعد صراع مع المرض اللعين 6 مايو الماضي، جم أهل جوزي خدوا ابني يوم 4 يوليو 2020 وحرموني منه لحد دلوقتي".


وأضافت: "كان أهل زوجي بياخدوا ابني عادي في يوم كان عندي امتحان روحت بدري أول ما رجعت بسأل ماما على ابني ردت عليا ابنك خدوه جدته وجده نمت وقولت أكيد على بالليل كدا هيجبوه صحيت على اتصال يخبرونى فيه أن جد مالك مقدم فيكي بلاغ إنك حارقة ابنك ونزل صورة مفبركة على الفيسبوك بيتهمني بأفظع التهم والشتائم وعمل كمان محضر إهمال في الطفولة والأمومة".


وتابعت: "أنصفني القضاء وحصلت على قرار من المحامي العام بضم مالك إلى حضانتي نزلت 3 مرات أنفذه ولكنى فشلت، وكل مرة بروح يشتموني ويضحكوا عليا وبمشي ابني، بيتنقل من مكان لمكان ومن بيت لبيت، ولجأت لطوب الأرض عشان أنفذ لكن مش عارفة مكان ثابت لابني".


وفي ختام شكواها، ناشدت آية المسئولين بسرعة تنفيذ قرار الضم، فهي لم تعد تحتمل فراق طفلها.

أم تستغيث: أهل زوجي