ads
ads

تعرف على مدى فعالية اللقاح الصيني ضد كوفيد-19 وأسعاره والدول المستفيدة منه

لقاح كورونا - أرشيفية
لقاح كورونا - أرشيفية
ads


بات لقاح كوفيد-19 هو أمل شعوب العالم أجمع لوقف نزيف الأرواح، خاصة بعد تجاوز عدد الوفيات مليون حالة. 

وبالرغم من وجود نحو 9 لقاحات في طور المرحلة الثالثة من التجارب البشرية، إلا أن هناك الكثير من التساؤلات المثارة حول القدرة والفعالية والتوافر.


وتعد الصين من بين رواد العالم في تطوير لقاحات كوفيد-١٩، فمن بين 300 لقاح مرشح حول العالم، هناك تسعة في المرحلة الثالثة من التجارب البشرية، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، يتم إنتاج أربعة منها في الصين، من قبل سينوفاك بيوتيك، وشركة كاسينو بيولوجيكز التابعة للجيش، ومجموعة تشاينا ناسيونال بيوتيك المملوكة للدولة.


وبالرغم من عدم وجود تأكيدات، إلا أن المسئولين الصينيين متفائلون بأن الدفعة الأولى من لقاحات كوفيد-19 ستكون جاهزة لعامة الناس في نوفمبر أو ديسمبر. 


ووافقت الصين على ثلاثة لقاحات معطلة، اثنان من تشاينا ناشيونال بيوتيك وآخر من سينوفاك، للاستخدام الطارئ في يوليو، ويتوقف طرح اللقاحات في الأسواق على نتائج المرحلة الثالثة من التجارب السريرية.


ووفقا للجنة الوطنية للصحة، فإن الطاقة الإنتاجية السنوية للبلاد لإنتاج لقاحات كوفيد-9 ستصل إلى 610 ملايين جرعة بنهاية هذا العام، ومن المتوقع أن تزيد إلى مليار جرعة في العام المقبل. ويقدر عدد سكان الصين بنحو 1.4 مليار نسمة.


حول فعالية اللقاحات الصينية، تقول التقارير إن اللقاحات خضعت لها مجموعات مختارة من العمال، بما في ذلك أفراد الطاقم الطبي ومسئولو التفتيش على الحدود منذ يوليو، ولم يبلغ أي من أولئك الذين تلقوا جرعات عن الحمى كما لم يتعرض أي منهم لأي ردود فعل سلبية خطيرة، بينما أشارت النتائج الأولية إلى فعالية الحماية من كوفيد-19، وفقا للجنة الصحة الوطنية.


وقال نائب رئيس شركة تشاينا ناشيونال بيوتيك تشانغ يونتاو هذا الشهر إن لقاحي الشركة، في حال تمت الموافقة عليهما من قبل هيئة تنظيم الأدوية الحكومية، سيتاحان بحد أقصى 600 يوان (88 دولارًا أمريكيا) بدلا من 1000 يوان كما قيل في أغسطس.


ولم يتضح ما إذا كان تشانغ يشير إلى سعر التجزئة أم الجملة، لكن الرقم لا يزال هو الأعلى حتى الآن مقارنة بأي لقاح مرشح آخر. وأشارت شركتا استرا زينيكا وحونسون أند جونسون إلى اعتزامهما طرح اللقاحات بأسعار منخفضة، بدعم كبير من الحكومتين الأمريكية والبريطانية.


والأرخص حتى الآن هو اللقاح المرشح الذي طورته جامعة أكسفورد وأسترازينيكا، وسيكلف نحو 4 دولارات أمريكية للجرعة عند بيعه إلى حكومة الولايات المتحدة. وأبرمت دول أخرى صفقات لشراء اللقاح من استرا زينيكا، بما في ذلك بريطانيا التي وافقت حكومتها على شراء 100 مليون جرعة بسعر لم يكشف عنه.


وستحدد الحكومة الصينية توجيهات الأسعار على أساس التكلفة، بهدف جعل اللقاحات في متناول الجمهور.


وهناك تفاوت كبير بين الدخول في الحضر والأرياف وبلغ متوسط الدخل السنوي في المناطق الحضرية العام الماضي 42 ألف يوان (6150 دولارًا أمريكيًا)، بينما كان في المناطق الريفية 16 ألف يوان. 


ومن غير المعروف ما إذا كانت الحكومة الصينية ستدفع كليا أو جزئيا مقابل تطعيم المواطنين، لكن المؤكد أن كل شخص لن يحتاج الى التطعيم في الصين، حيث إن الحكومة ليس لديها خطة للتطعيم الشامل حتى الآن. وقالت اللجنة الوطنية للصحة إن التطعيم سيبدأ بالمجموعات المعرضة للخطر بما في ذلك ضباط الحدود والعاملين في المجال الطبي وكذلك كبار السن والنساء الحوامل والأطفال.

ما هي الدول التي يمكن أن تحصل على اللقاحات الصينية؟

إلى جانب الولايات المتحدة وروسيا، تغيب الصين بشكل واضح عن قائمة 156 دولة قالت منظمة الصحة العالمية يوم الاثنين الماضي إنها تشارك في برنامج كوفاكس التابع لها لضمان الوصول العادل إلى لقاحات كوفيد-19.


ويمكن أن تكون البلدان التي يجري فيها مطورو اللقاحات الصينيون تجارب سريرية بما في ذلك مصر والإمارات العربية المتحدة والبحرين وبيرو والمغرب وتركيا وبنغلاديش والبرازيل وإندونيسيا من بين المستفيدين الأوائل.


وكانت الصين أخبرت جمعية الصحة العالمية في اجتماعها الافتراضي في مايو أن لقاحاتها ضد كوفيد-19 عند توفرها، ستعامل كـ"منفعة عامة عالمية"، وتعهدت الصين بأن تكون الدول الإفريقية من بين أول المستفيدين من اللقاحات المعتمدة.


وقالت، أيضا، إنه سيتم إعطاء الأولوية لدول نهر الميكونغ-- كمبوديا ولاوس وميانمار وتايلاند وفيتنام--ووعدت بإعطاء الفلبين وصولا سريعا، بينما ستتلقى دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي قروضا بقيمة مليار دولار أمريكي لشراء اللقاحات.