ads
ads

عاشرها بـ20 جنيها.. اعترافات مثيرة للمتهم بقتل سودانية في الجيزة

النبأ
منى زاهي
ads


كشفت تحريات فرق البحث بمديرية أمن الجيزة، بقيادة اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، غموض وتفاصيل العثور على جثة سيدة سودانية الجنسية، مقتولة داخل شقتها في منطقة العجوزة.

وتبين من التحريات التي أشرف عليها العميد عمرو طلعت، رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، أن المتهم يبلغ من العمر ٢٥ عاما، تعرف على المجني عليها البالغة من العمر ٦٦ عاما على أحد المقاهي التي يتجمع عليها السودانيون.

ونشأت بين الطرفين علاقة صداقة حتى اقترضت منه القتيلة مبلغ ٢٠٠ جنيه وماطلته عدة مرات للرد، ويوم الواقعة اتصل بها هاتفيا فطالبته بالذهاب إليها في شقتها لأخذ المبلغ المالي، ولكنه عندما توجه إليها أخبرته أنها لا تملك أموالا وعرضت عليه أن يعطيها ٢٠٠ جنيه أخرى، وتسدد دينها بعلاقة جنسية، فوافق المتهم رغم الفارق العمري بينهما الذي يتخطى ٤٠ عاما.

وكشفت التحريات أنه عقب انتهائه من علاقتهما، ترك لها مبلغ ٢٠ جنيها فقط، فانهالت عليه القتيلة بالسب والشتم فتعدي عليها بالضرب بالبوكس في وجهها ثم وضع إيشارب على فمها حتى فارقت الحياة مختنقة، واستولى على هاتفها المحمول وفر هاربا حتى تمكنت مباحث العجوزة من ضبطه بعد ٥ أيام من ارتكابه الجريمة، وبمواجهته اعترف بجميع تفاصيلها.

فيما كشفت الأجهزة الأمنية بالجيزة ملابسات العثور على جثة سيدة سودانية الجنسية مقتولة داخل شقتها في منطقة العجوزة، حيث تبين أن شابا يحمل ذات الجنسية وراء ارتكاب الجريمة بعد علاقة جنسية نشأت بينهما وتعديها عليه بالسب والشتم لعدم دفعه المبلغ المالي المتفق عليه فقام بقتلها خنقا.