ads

كيف يتأثر سعر الذهب بالأحداث السياسية والاقتصادية؟

الذهب
الذهب


الذهب من أهم أكثر المعادن رواجا على مدار التاريخ، حيث يُنظر إلى الذهب في وضعه التقليدي، على أنه استثمار آمن، خاصة خلال فترات الأزمات المالية وارتفاع التضخم وانخفاض أسعار الصرف والركود الاقتصادي.


والسبب الرئيسي هو أن الذهب له قيمة جوهرية، ويمكن لغيره من العملات مثل الدولار أو الجنيه الإسترليني أن تنخفض قيمتها، وتعتمد قيمة الجنيه الإسترليني على قوة واستقرار الاقتصاد البريطاني، وخلال هذا النوع من الأزمات، يصبح الذهب الاستثمار الجيد والآمن.


وخلال فترة الركود  الاقتصادي، تعد بورصة الذهب الاستثمار الأفضل، في ظل تخبط أسواق الأسهم،وفق أراء الخبراء، حيث أنه خلاله هذه المرحلة ستنخفض الأسهم عادةً حيث تحقق الشركات أرباحاً أقل، وفي المقابل، يُنظر إلى الذهب على أنه استثمار آمن للحفاظ على قيمة الأصول، وهذا يشجع على شراء المضاربة للذهب مع تنويع المستثمرين من الاستثمارات الأخرى ذات المخاطر العالية.


العلاقة بين الذهب والدولار

يتأثر سعر الذهب بقوة الدولار، فهناك علاقة عكسية عندما يرتفع الدولار، ينخفض الذهب والعكس صحيح، وسيصبح الذهب استثمار جذاب إذا كانت أسعار الفائدة الحقيقية سلبية، ما يعني أن التضخم أعلى من أسعار الفائدة الاسمية. 


ومع أسعار الفائدة الحقيقية السلبية، يصبح الادخار في البنك أقل جاذبية ويصبح الذهب أكثر جاذبية.


كيف يتأثر الذهب بالأزمات السياسية والاقتصادية؟

بالنظر الى التاريخ نجد أن الذهب يتأثر كثيرا في أوقات الأزمات السياسية والحروب والكوارث الطبيعية، فعلى سبيل المثال حقق الذهب أداءً جيداً خلال موجة الكساد الكبير، وصدمة أسعار النفط عام 1974، وخلال الحرب العالمية الثانية، وركود أوائل الثمانينيات.


ما أن التضخم وانخفاض قيمة العملات لهم تأثير على أسعار الذهب بشكل كبير، فبالنظر الى أداء بورصة الذهب العالمية، سوف نجد أن سعر الذهب ارتفع هذا العام بسبب احتمال الدخول في مرحلة الركود، وضعف أداء الاقتصاد العالمي الناتج عن ازم تفشي فيروس كورونا.


العوامل المؤثرة على سعر الذهب في بورصة الذهب العالمية


يتم تحديد سعر الذهب في بورصة الذهب العالمية بشكل أساسي من خلال:


زيادة الاستثمار في الذهب

يعتبر الذهب عنصراً مرغوباً فيه كمحفظة استثمارية، حيث سيحتفظ الذهب بقيمته حتى أثناء التضخم، وفي أوقات مختلفة، سيكون لدى صناديق الاستثمار والأفراد طلب أكبر على إنقاذ ثرواتهم في شكل ذهب، وهذا يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع الطلب على الذهب لتخزين الثروة، وهذا الطلب على الاستثمار هو العامل الأساسي وراء زيادة أسعار الذهب.


معدل التضخم

إذا استقر التضخم عند نسبة 0 ٪ ، تحتفظ العملات بقيمتها، وإذا زاد التضخم إلى 20٪، فإن الأوراق النقدية والعملات المعدنية ستنخفض ​​في القيمة، وإذا كان التضخم مرتفع جداً، فقد تفقد العملات قيمتها.


 لذلك في فترات ارتفاع معدلات التضخم، يسعى الناس إلى التحول من النقد إلى الأصول المادية التي تحتفظ بقيمتها، ويُنظر إلى الذهب على أنه أهم استثمار مقاوم للتضخم.


قيمة الدولار

في فترة ما بعد الحروب والكوارث، كان يُنظر إلى الدولار باعتباره العملة العالمية السائدة، ويلعب الدولار دوراً رئيسياً في تخزين الثروة ووسيلة للتبادل، فهو عملة عالمية، و تحتفظ العديد من الدول باحتياطيات سعر الصرف بالدولار. والأوراق المالية بالدولار الأمريكي (مثل السندات الحكومية الأمريكية) هي واحدة من أكثر أشكال الاستثمار العالمي، ففي الماضي، كان الناس على استعداد لشراء أصول بالدولار الأمريكي لأنهم يثقون في أن الدولار الأمريكي سيحتفظ بقيمته، لذلك، إذا شك الناس في أن الدولار قد يكون ضعيفاً، فقد يبيعون أصولاً بالدولار الأمريكي ويبحثون عن شيء أكثر أمانًا مثل الذهب، لذلك ترتبط بورصة الذهب العالمية بشكل رئيسي بسعر الدولار.


احتياطيات الذهب

عادة ما تحتفظ البنوك المركزية ببعض احتياطياتها من الذهب، ولا يقدم الذهب أي فائدة، لذا قد تفضل البنوك المركزية السندات التي تعطي بعض الفائدة، ولكن إذا قرروا الاحتفاظ باحتياطيات أكثر من الذهب، فسوف يرتفع الطلب والسعر. استراتيجية تداول الذهب عبر بورصة الذهب العالمية:


تداول الذهب يشبه إلى حد كبير تداول الفوركس، حيث يتم التداول من خلال بورصة الذهب العالمية، ويمكن أن تتضمن استراتيجية تداول الذهب مزيجاً من التحليل الأساسي أو العاطفي أو التحليل الفني.


ويدرك تجار الذهب الخبراء، أن المعدن الأصفر مسعر بالدولار الأمريكي و حسب اتجاهه في تحليل الذهب، ولا يختلف تداول الذهب في البورصات عن تداول العملات الأجنبية.


وبالنسبة لبعض الأشخاص، يعد تداول الذهب أمراً جذاباً ببساطة لأن الأصل الأساسي مادياً وليس رقماً في حساب مصرفي، وهناك مجموعة متنوعة من الاستراتيجيات لتداول الذهب تتراوح من دراسة العوامل الأساسية التي تؤثر على العرض والطلب، ودراسة الوضع الحالي لتجار الذهب، والتحليل الفني ودراسة مخطط أسعار الذهب.


ويعد الاستثمار في الذهب والبدء في التداول من قنوات الاستثمار قليلة التكاليف، حيث ان تقنيات التداول تمنح المستثمرين الصغار امكانية التداول بمبالغ بسيطة كخطوة مبدأية من خلال تقنيات الرافعة المالية، والتي لا تتطلب استثمار بأموال طائلة.