ads

مقتل صاحب شركة بترول شهيرة فى البساتين.. تعرف على التفاصيل

متهمة - أرشيفية
متهمة - أرشيفية
عادل توماس


جريمة بشعة شهدتها منطقة اللاسلكى التابعة لدائرة قسم شرطة البساتين عندما تجردت ربة منزل من الرحمة والإنسانية، وطعنت زوجها فى الصدر بقطع من زجاج  المطبخ حتى لفظ أنفاسة الأخيرة فور وصوله للمستشفى، بعد زواج استمر 9 أشهر فقط.




تفاصيل الواقعة سطرها المحضر رقم 5598 لسنة 2020، بورود بلاغ من والد المجنى عليه لإدارة البحث الجنائي بالقاهرة بقيادة اللواء نبيل سليم مدير إدارة البحث الجنائي، ونوابه اللواءات حازم البدوى، وحسام عبد العزيز، والعميد محمد يوسف رئيس المباحث الجنائية بالقاهرة، مفاده وفاة نجله "عمرو. س. س. ع" 42 سنة صاحب شركة بترول، واتهم زوجة نجله "عبير. و. ن. ز" 35 سنة ربة منزل بقتله.


على الفور انتقل الرائد محمود محجوب، ضابط مباحث قسم شرطة حلوان، وبسؤال المبلغ قرر أنه تلقى مكالمة تليفونية، من زوجة نجله تخبره بوفاته وفاة طبيعية، وبوصوله وفحص جثته تبين أن المتوفى فارق الحياة وبصدره جرح غائر بعمق 7سم.


وبإجراء التحريات تبين أن الزوجين اعتادا التشاجر، وبسؤال الخادمة قررت أنها لم تكن متواجدة بالمنزل وقت وقوع المشاجرة، وأنها حضرت تلبية لاتصال تليفونى من مخدومتها، وعليه تم اقتياد الزوجة لديوان القسم، وإحالة المحضر برمته للنيابة العامة للتحقيق فى الواقعة.


وقالت الزوجة فى التحقيقات، إنه وقع بينها وبين زوجها مشادة كلامية، تطورت إلى مشاجرة وسقط الزوج على زجاج مكسور بغرفة النوم، فحاولت إنقاذه إلا أنه فارق الحياة، وعليه قررت النيابة العامة حبس المتهمة أربعة أيام على ذمة التحقيقات، ونقل جثمان المتوفى إلى مصلحة الطب الشرعى لإجراء الصفة التشريحية، وبيان سبب الوفاة وكيفية حدوثها، وعما إذا كانت توجد إصابات اودت لحدوث تلك الوفاة من عدمه، وكيفية حدوثها والأداة المستخدمة فى إحداثها، وإجراء مضاهاة بين الآثار الدموية المعثور عليها بمسرح الجريمة والعينة المأخوذة من المجنى عليه، وفحص القطع الزجاجية المعثور عليها بمسرح الواقعة.