ads
ads

الأزهر ينهي التحقيق مع الشيخ الهارب في العيد بعقوبة «اللوم»

شيخ الأزهر
شيخ الأزهر


انتهت الشئون القانونية بقطاع المعاهد الأزهرية، من التحقيق مع الطالب محمود مجدي، الذي قام بإمامة المصلين في صلاة عيد الفطر وهرب أثناء الصلاة فى نبروة بالدقهلية، بعقوبة اللوم.



وكشف مصدر مسئول، عن تفاصيل التحقيق مع الطالب الأزهري، منوها إلى أنه من الناحية القانونية لا يصح فصل الطالب في المرحلة الإعدادية ولكن يمكن فصله في الثانوية.



وأشار إلى أن السبب في ذلك، أن الطالب في المرحلة الإعدادية لا يفصل، ولو غاب أو انقطع عن الحضور؛ يدفع عن كل يوم غياب "جنيها واحدا" ويسمى بذلك "متسرِّبًا" لأن التعليم يكون إلزاميا حتى نهاية المرحلة الإعدادية.



ونوه إلى أن التعليم اختياريا في بداية المرحلة الثانوية وهنا يحق للمؤسسة فصله حال ارتكابه مخالفة أو انقطع عن الحضور.



وأوضح أن اللجنة المحققة اكتفت بتوجيه اللوم وإدانة تصرف الطالب الأزهري، وسترفع بذلك تقريرا إلى الإدارة المركزية للشئون القانونية لإقرار العقوبة النهائية.