ads
ads

نسيج الوطن القوى

رامى زهدى
رامى زهدى
رامى زهدى
ads

أحد أهم إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي في الفترة الرئاسية الأولى،  إثراء مفهوم المواطنة ونسيج الوطن الواحد.


أرى أن أهم النجاحات في القضاء على أي تمييز في المجتمع هي إلغاء توصيف مسلم أو مسيحي واستبداله بكلمة "المصريين"، ولا أستطيع أن أتفهم كيف غفل رؤساء مصر السابقون عن حضور مراسم احتفال شركاء الوطن بأعيادهم،  بينما نشعر جميعا بالسعادة عندما نرى رئيس الدولة الآن في قداس الاحتفال بالعيد مثلما نسعد بوجوده في صلاة عيدي المسلمين.


حاليا،  لا أرى أي تمييز في الوظائف والمناصب على أي أساس غير الكفاءة، ربما فقط تظل الفئة الأكثر استهدافا لمنحها مزيدا من الفرص هي فئة الشباب وهو توجه محمود.


"هناك تعديلات هامة جدا وقوانين جديدة تعطي كل الحرية والدعم لنسيج الوطن مسيحيين ومسلمين في ممارسة شعائرهم وبناء دور العبادة؛ وكنيسة ميلاد المسيح والمقر البابوي الجديد في العاصمة الإدارية الجديدة إلى جوار مسجد الفتاح العليم أكبر مساجد مصر هو إنجاز كبير للرئيس عبد الفتاح السيسي ومصدر سعادة وفخر لنا جميعا.


الرئيس عبد السيسي محل إجماع معظم فئات المجتمع المصري، ولا وجود لأي تصنيف ديني في أي محور من محاور المجتمع وكذلك فيما يتعلق بدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي.