ads
ads

معاقبة مسئول الأزمات والكوارث ورئيس مركز دار السلام بسوهاج.. اعرف التفاصيل

مجلس الدولة - أرشيفية
مجلس الدولة - أرشيفية

قررت المحكمة التأديبية العليا، بمجلس الدولة، مجازاة رئيس مركز ومدينة دار السلام السابق، ومسئول الأزمات والكوارث بالوحدة المحلية لمركز ومدينة دار السلام بسوهاج بعد ثبوت سلوكهما مسلكً معيبًا ومخالفتهما القانون وعدم أدائهما العمل المنوط بهما بدقة.

وقضت المحكمة في القضية رقم 134 لسنة 60 قضائية، بخصم أجر شهر من راتب «الجيار على الصغير»، مسئول الأزمات والكوارث بالوحدة المحلية لمركز ومدينة دار السلام، ومجازاة «حسام محمدين مهران»، رئيس مدينة دار السلام سابقًا وحاليًا رئيس مركز ومدينة سوهاج، بعقوبة اللوم لقيامهما بتدوين بيانات تخالف الحقيقة والواقع في الشهادة الإدارية المرسلة إلى إدارة الأزمات بديوان عام المحافظة.

وكشفت التحقيقات أن المذكوران أثبتا أن مخرات السيول بناحية دائرة مركز ومدينة دار السلام سليمة وجاهزة للعمل بعد تطهيرها بمعرفة هندسة ري دار السلام ولا توجد أي تعديات أو عوائق على مسارات خزان السيول بالمخالفة للحقيقة والواقع لوجود تعديات داخل مجرى مخر السيل تمنع وصول المعدات وسيارات الكسح لمنطقة مجرى السيل فضلًا عن ضيق الشوارع وشدة انحدارها.

وقررت النيابة الإدارية عدم الطعن على الحكم أمام المحكمة الإدارية العليا، حيث جاء متفقًا وصحيح حكم القانون وقائمًا على سببه المبرر له قانونًا ومستخلصًا استخلاصًا سائغًا من الأوراق والتحقيقات.