ads
ads

450 مليون دولار حجم الاستثمارات بين مصر والبرتغال

إبراهيم العربي
إبراهيم العربي


قال إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، إن البرتغال تعد شريكا رئيسيا لمصر في مختلف المجالات، حيث تعدت الاستثمارات المشتركة 450 مليون دولار، في مجالات الاستثمار العقاري، والملابس الجاهزة، تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والطاقة الجديدة والمتجددة.

جاء ذلك خلال منتدى الأعمال المصري البرتغالي الذي عقد اليوم الإثنين، بحضور انجيلو كوريا، رئيس الغرفة التجارية الصناعية العربية البرتغالية، وعايدة بوعبدالله، أمين عام الغرفة، ووفد من رجال الأعمال يمثلون كبرى الشركات في البرتغال في الصناعات الدوائية، واختبارات المحاصيل الزراعية، وجودة المنتج، والصناعات الصمغية، وصناعة التبريد والتجميد، ومستوردو أخشاب.

وأشار العربي، إلى أن التبادل التجاري بين البلدين يتنامى بمعدل 30% سنويا ليتجاوز 380 مليون دولار، والجزء الأكبر من هذا التبادل في قطاع مستلزمات إنتاج لصناعات تصديرية إلى مناطق التجارة الحرة.

وفي كلمته أمام الوفد الرتغالي والتي ألقاها عنه محمد المصري، نائب رئيس الاتحاد، لفت إلى أن مصر تقدم للمستثمر البرتغالي أرض خصبة لإنشاء الاستثمارات، خاصة بعد تعديل قانون الاستثمار، وتهيئة مناخ جاذب للاستثمارات، خاصة في مجالات الزراعة وصناعاتها، والثروة الحيوانية والداجنة، تعاظمت مع استصلاح مليون ونصف المليون فدان ومشاريع كبرى للثروة الحيوانية.

ونوه إلى أن مصر تمتلك سوقًا محليًا ضخمًا مدعومًا باتفاقيات تجارة حرة متزايدة، كما لدينا موقعًا استراتيجيًا حيث موقعنا في مفترق دروب التجارة العالمية.