ads
ads

النقض تقبل طعن 11 ضابطا وأمين شرطة على حبسهم في أحداث 25 يناير

أرشيفية
أرشيفية
محمد طلعت
ads

قضت محكمة النقض، اليوم الإثنين، بقبول طعن 11 ضابطًا وأمين شرطة، من قوة قسم شرطة حدائق القبة، على حكم الجنايات الصادر بحبسهم لمدة عام مع وقف التنفيذ، في اتهامهم بقتل 22 شخصًا، وإصابة 44 آخرين، من المتظاهرين المتجمهرين أمام قسم الشرطة، إبان أحداث ثورة 25 يناير، وإعادة محاكمتهم مرة أخرى.

كانت محكمة جنايات القاهرة قضت بمعاقبة 11 ضابطا وأمين شرطة، من قسم شرطة حدائق القبة، بالحبس لمدة عام مع وقف التنفيذ، وبراءة 3 آخرين، من الاتهامات المنسوبة إليهم في القضية.

وذكرت النيابة العامة أن المتهمين بيتوا النية وعقدوا العزم، على قتل بعض المتظاهرين خلال الأحداث، وذلك بدافع بث الرعب والخوف في قلوب المتظاهرين وتفرقتهم.

وجاء في أمر الإحالة أن المتهمين استخدموا الأسلحة النارية والخرطوش، بالمخالفة للقواعد والتعليمات المنظمة لاستخدام تلك الأسلحة، في تلك الأحوال.

وأوضح أمر الإحالة أن المتهم الأول العميد إيهاب خلاف، أطلق الأعيرة النارية على المتظاهرين من سلاحه الميري، أمام قسم شرطة حدائق القبة، الأمر الذي أسفر عن مقتل الكثير منهم، وإصابة آخرين.