ads
ads

مع اقتراب الدراسة.. نصائح مُهمة للأمهات تحمى الأطفال من «الأمراض المعدية»

انتقال العدوى في المدارس _ تعبيرية
انتقال العدوى في المدارس _ تعبيرية
فايدة سيد علي
ads


يتعرض العديد من الأطفال إلى الإصابة بالعدوى خاصة مع عودة المدارس وضيق الفصول مثل العدوى بنزلات البرد، والكُحة، والحصبة.

وتُقدم صحيفة "صن" البريطانية من خلال خُبراء وزارة الصحة هُناك مجموعة من النصائح المُهمة للأمهات بهدف تجنُب تعرُض الأطفال لمخاطر العدوى نستعرضُها كما يلى:

التهاب العينين
يُعد التهاب العينين عند الأطفال أكثر الأمراض التي تنتشر بينهم مع بداية العام الدراسي الجديد في صورة حكة في العين مع وجود إحمرار يُصاحبه صديد أصفر، ويُنصح في هذه الحالة بمُعالجة العين عن طريق مسحها بقطعة نظيفة من القُطن مُبللة في الماء الدافىء، وفي حالة عدم زوال الأعراض المذكورة يُفضل استشارة الطبيب. 

ظهور القمل
ينتشر القمل من خلال الاتصال المباشر بين الأطفال في المدارس، لذلك من المهم التحقق من رأس الطفل مرة واحدة خلال الأسبوع، ويُنصح باستخدام المشط الخاص بقمل الرأس، كونه أكثر فعالية من مجرد النظر.

انتقال الفيروسات
تنتقل الفيروسات، مثل نزلات البرد، عن طريق اللمس أو الهواء، وأعراضها الأكثر شيوعاً هي التهاب الحلق وسيلان الأنف أو انسداده وآلامه، والسعال.

ومع ارتفاع درجة حرارة طفلك، يكون أكثر خمولًا، ويُنصح بضرورة تشجيعه على تناول السوائل بكميات كبيرة مع الاستعانة ببعض أنواع خافض الحرارة بانتظام، وكذلك الحرص على عدم استخدام المُتعلقات الخاصة بالأخرين مثل الأكواب والمناشف.

الإصابة بالحصبة
تُعد الحصبة أكثر الأمراض خطورة على الأطفال خلال العام الدراسي، والتي تظهر في صورة الإصابة بالحُمى، والسُعال، وسيلان الأنف، ولتلاشي الإصابة بها إعطاء الطفل التطعيم الخاص بالحصبة الألمانية وكذلك تطعيم الحصبة.


الأمراض الجلدية
الأمراض الجلدية هى الأكثر انتشارًا بين الأطفال في مرحلة الدراسة الابتدائية، ما يعمل على ظهور بعض البُقع المؤلمة على اليدين والقدمين وداخل الفم، قد يُصاحب ذلك ارتفاع في درجة الحرارة والتهاب في الحلق، ويُفضل في هذه الحالة استشارة الطبيب فور ظهور هذه الأعراض.