ads
ads

كواليس اشتعال الخلافات فى لجنة «الوفد» بالغربية.. وهذا أول رد من فؤاد بدراوي

أبو شقة وفؤاد بدراوي - أرشيفية
أبو شقة وفؤاد بدراوي - أرشيفية
عرفة محمد أحمد


خلال الأيام الماضية، أصدّر المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب «الوفد»، قرارًا بتعيين النائب الدكتور محمد خليفة، عضو مجلس النواب، ورئيس اللجنة النوعية للطاقة والبيئة بالحزب، سكرتيرًا عامًا للجنة الوفد العامة في محافظة الغربية.


وقُوبل هذا القرار بترحيب من المستشار عادل بكار، رئيس اللجنة العامة للحزب فى الغربية، لافتًا إلى أنّه قرار صائب، وأنّ «خليفة» له نشاط واضح فى جميع المجالات، وسيثرى العمل داخل اللجنة، فضلًا عن استعداد الأخير لحل المشكلات الخاصة بشكاوى الجماهير، وزيادة الالتحام بينهم وبين المسئولين فى المحافظة.


وفى سياق مختلف، كشفت مصادر، أنّ هذا القرار أثار عاصفةً من الغضب فى أمانة الحزب بالغربية، واندلعت مشاجرةً «حامية» بين أنصار النائب محمد عبده، عضو الهيئة العليا للحزب، والنائب محمد خليفة، عضو مجلس النواب، فور دخول الأخير مقر الأمانة؛ لحضور اجتماع اللجنة العامة بالمحافظة؛ لمناقشة بعض المهام الخاصة بتنظيم اللجان النوعية، ولجان المراكز.


وبحسب المصادر، فإنّ الاعتراضات على تعيين «خليفة» سكرتيرًا عامًا للجنة الوفد بالغربية، سببها أن «خليفة» غير متفرغ لمهام المنصب، فضلًا عن وجود «رواسب خلافات» بينه وبين الدكتور محمد عبده الذي لم يؤخذ رأيه أيضًا فى قرار التعيين، رغم أنه من كبار الوفديين فى المحافظة، وذلك بحسب قول المصادر.


وقال فؤاد بدراوي، سكرتير عام حزب «الوفد»، وعضو مجلس النواب، إنّه بالفعل لم يكن لديه علم مُسبق بتعيين النائب محمد خليفة سكرتيرًا عامًا للجنة الحزب فى الغربية، وأنه فوجئ بهذا القرار.


وأضاف «بدراوي» فى تصريحات خاصة لـ«النبأ»، أنّ المستشار بهاء أبو شقة، عرض قرار تعيين «خليفة» فى المنصب الجديد على المكتب التنفيذي للحزب، والمكتب أقر هذا القرار، وبالتالي القرار أصبح ساريًا.


وتابع: «المستشار أبو شقة قد يكون له وجهة نظر فى ذلك، وفى النهاية هو عرض القرار على المكتب التنفيذي، وتمت الموافقة عليه».


وأكّد سكرتير عام «الوفد»، أنّه لا يعلم شيئًا عن «الخناقة» التى شهدتها لجنة الحزب بالغربية.

ads