ads
ads

وزير الطيران يتفقد موقع إنشاء أول مبنى ركاب صديق للبيئة بـ«مطار برج العرب»

وزير الطيران أثناء تفقده مطار برج
وزير الطيران أثناء تفقده مطار برج العرب
مي بدير
ads


استمرارًا لجولاته الميدانية للتعرف على  سير العمل وانتظام حركة التشغيل بالمطارات المصرية قام الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني أمس بزيارة تفقدية لمطار برج العرب الدولي الذي يعد ثاني أكبر مطار مصري بعد مطار القاهرة في حركة التشغيل. 

رافق الوزير خلال الزيارة المهندس محمد سعيد محروس، رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية، وكان في استقبالهما الطيار عماد البلاسي، مدير مطار برج العرب.

بدأت الزيارة بتفقد وزير الطيران مبنى الركاب وصالات السفر والوصول وكاونترات الجوازات وبرج المراقبة بالإضافة الى مواقف انتظار الطائرات، واطمأن على الإجراءات الأمنية المطبقة داخل وخارج أسوار المطار .

وخلال الزيارة استمع الوزير لشرح تفصيلي عن جاهزية المطار لاستقبال رحلات موسم الحج، ويشهد المطار تشغيل عدد كبير من الرحلات المباشرة إلى الأراضي المقدسة لنقل حجاج محافظات الوجه البحري وخاصة الإسكندرية والبحيرة وكفر الشيخ كما أنه من المقرر أن تبدأ أولى رحلات هذا الموسم من مطار برج العرب في 29 يوليو الحالي لنقل حجاج قرعة الإسكندرية ووجه بتوفير كافة سبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام وتنميط وتجهيز الإستراحات الخاصة بالحجاج والمودعين  من أسرهم بالشكل اللائق بجميع المطارات المصرية .

كما قام الفريق يونس المصرى بزيارة ميدانية لموقع مشروع  إنشاء أول مبنى  صديق للبيئة بمصر المقرر إنشاؤه فى مطار برج العرب بالتعاون مع الوكالة اليابانية جايكا ، بمساحة 34 ألف و100 متر مسطح، لتصل الطاقة الإستيعابية الإجمالية للمطار إلى ستة ملايين راكب سنويا، وهو حجم الحركة المتوقعة فى 2030. واطلع سيادته على الأنظمة الفنية والتكنولوجية الذي سيتم تركيبها في هذا المبني والتى ستكون علي أحدث التقنيات المتاحة في مجال المطارات علي مستوي العالم.
  
واستمع الوزير لشرح تفصيلى عن أعمال التطوير بالمطار والتى تشمل إنشاء "ترماك" جديد يسع 20 طائرة متوسطة الحجم، بمساحة إجمالية 100 ألف متر مسطح، وطرق تصل بين الترماك الحالى والترماك الجديد والممر الحالى، و إنشاء موقف سيارات يسع 1000 سيارة، إضافة لمنطقة خدمات ومحلات تجارية لخدمة المسافرين، ومحطة صرف صحى ومحطة كهرباء فرعية وخزان مياه وخلافه. ووجه سيادته بسرعة تنفيذ هذه المشروعات و العمل على الإنتهاء من جميع اعمال التطوير والتحديث بالمطار  على المدى المتوسط لتحقيق خطة الوزارة الطموحة لزيادة الطاقة الإستيعابية وتطوير الخدمات بالمطارات المصرية .

ads