ads
ads

بالصور.. شهود عيان يروون تفاصيل جديدة في واقعة «تعذيب» سيدة على يد زوجها بـ«البساتين»

النبأ
أحمد عمران
ads


كشف شهود عيان تفاصيل جديدة في واقعة اعتداء سائق على زوجته بالضرب و«حلق» شعرها وإلقائها من «بلكونة» شقتهما الكائنة بالطابق الثالث بشارع النخل بمنطقة البساتين، بعدما اعترف المتهم بارتكاب الحادث لشكه في سلوك زوجته.


العقار الذي سقطت
العقار الذي سقطت منه السيدة


وانتقلت «النبأ» إلى شارع النخل متفرع من بين المزارع بمنطقة البساتين والتقينا بـ«عم جمال» صاحب مطعم الرحمن المقابل للعقار الذي شهد الحادث وقال إن المتهم عبد الحميد فؤاد حضر إلى البساتين منذ شهر تقريبًا هو وزوجته وطفلتهما البالغة من العمر 4 سنوات وكانوا يقطنون بمنطقة عين الصيرة.

عم جمال يتحدث لـ«النبأ»
عم جمال يتحدث لـ«النبأ» وهو يعمل بالمطعم


وأضاف «عم جمال» أن المتهم منذ قدومه إلى المنطقة تبين لهم أنه دائم الاعتداء بالضرب على زوجته لخلافات بينهما لايعلمها، وفي يوم الحادث شاهد الزوجة في البلكونة وهي «تروح وتيجي وكأن حد بيزوقها» وتصرخ مؤكدًا أنه خرج من داخل المطعم على الفور، والاستعانة بأحد الأشخاص لمحاولة إنقاذها إلا أنه بعد خروجه من المطعم، وجدها سقطت على الأرض، وفوجئ بأن شعرها محلوق «أقرع» على حد تعبيره.

صاحب مطعم الرحمن
صاحب مطعم الرحمن

وتابع بعد سقط السيدة من البلكونة اتصل أهالي المنطقة بالاسعاف إلا أنها استمرت مطروحة على الأرض لمدة 3 ساعات ثم بعد ذلك تم نقلها إلى المستشفى.

شارع النخيل المقابل
شارع النخيل المقابل للمطعم


من ناحيته، قال صاحب «ورشة» بالشارع رفض ذكر اسمه، إن المتهم خارج من السجن منذ فترة قريبة، بعد قضائه حكمًا بالسجن 3 سنوات، وأنه يتناول المواد المخدرة، مضيفًا أن المجني عليها «في حالها»، وقليلة النزل إلى الشارع.

البلكونة التي سقطت
البلكونة التي سقطت منها السيدة بالعقار


واختتم صاحب الوشة حديثه لـ«النبأ» قائلًا: «زوجها حالق لها شعرها أقرع وضاربها وألقاها من البلكونة بصراحة هي المخدرات تعمل أكثر من كده».

شارع النخل به العقار
شارع النخل به العقار والورشة

يذكر أن منطقة البساتين شهدت حادثًا بشعًا تمثل في قيام سائق بالاعتداء على زوجته بالضرب وحلق شعرها وإلقائها من بلكونة شقتهما الكائنة بالطابق الثالث بشارع النخل متفرع من بين المزارع، لشكه في سلوكها.

وبدأت الواقعة عندما تلقى المقدم على فيصل، رئيس مباحث قسم شرطة البساتين، بلاغًا من المستشفى يفيد بوصول ربة منزل تقيم بشارع النخل متفرع من بين المزارع دائرة القسم، مصابة بكسور في الحوض والزراع وبها كدمات بأماكن متفرقة بالجسد.

وبسؤال المصابة أفادت بقيام زوجها بالاعتداء عليها بالضرب وإلقائها من بلكونة شقتهما بالطابق الثالث، وحلق شعرها ومحاولة سكب مياه نار على وجهها.

وبإجراء التحريات اللازمة، بمعرفة الرائد أحمد مصلح معاون أول مباحث القسم تبين صحة الواقعة، وتبين أن الزوج يدعى «عبد الحميد. ف. ع»، سائق، وتمكن رجال المباحث من ضبطه وتم اقتياده إلى ديوان القسم.

وبمواجهته، اعترف المتهم بارتكاب الواقعة بسبب شكه فى سلوك زوجته، وأنه تأكد من طفلته البالغه من العمر 4 سنوات، بأن والدتها على علاقة بشخص آخر، ما أثار حفيظته لإلقائها من البلكونه.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وتولت نيابة البساتين مباشرة التحقيقات التي أمرت بحس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، فيما جدد قاضي المعارضات حبسه 15 يومًا على ذمة التحقيق
بالصور.. شهود عيان