ads
ads

«ياهو» تحذر من قرصنة العملاء دون معرفة «كلمات سرية»

النبأ
ads


حذرت شركة «ياهو» البريطانية عملاءها من اختراق حساباتهم الإلكترونية، حتى من دون سرقة أو معرفة كلمة السر الخاصة بهم.

وتعرضت «ياهو» لأكبر اختراق في التاريخ ما بين عامي 2015، 2016 من خلال قرصنة أكثر من مليار حساب على الموقع البريطاني الشهير، ولم تكشف حينها الشركة عن عدد المستخدمين الذين تضرروا من هذا الاختراق.


وأوضحت الشركة في بيان لها، أن خبراء التقنية لديها تأكدوا من إنشاء ملفات «كوكيز» مزورة، وهي ملفات تعريف الارتباط بالمواقع، والتي سمحت للمتسلل للوصول إلى حسابات المستخدمين دون كلمة مرور، وهو ما حدث في عملية الاختراق الكبرى ما بين عامي 2015 أو 2016.


وتقول «ياهو»، إنها استطاعت إبطال تأثير تلك الملفات المزورة، عندما تم اكتشاف الاختراق، إلا أنها حتى الآن لم تكشف بعد عن عدد المستخدمين الذين تأثروا به.


وأضاف المتحدث باسم الشركة، إن التحقيق حدد حسابات المستخدمين التي حصلت على «الكوكيز» مزورة وتم استخدامها في الاختراق، وقال المتحدث باسم ياهو إن الشركة بصدد أن تخطر جميع الحسابات التي من المتوقع أن تتأثر بهذا الاختراق.


في عام 2016، تم الإعلان عن قيام مجرمي الإنترنت باختراق أكثر من 500 مليون حساب في عام 2014، مع أنباء عن اختراق ضخم، وصل لمليار حساب، وقعت في عام 2013، ومن المتوقع أن يتم بيع الشركة حاليًا لشركة فير يزون، بمبلغ يصل إلى 4.8 مليار دولار.

ads