رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

إصابة 4 أشخاص في انقلاب ميكروباص بالجيزة

حادث إنقلاب سيارة
حادث إنقلاب سيارة ميكروباص

شهد طريق القاهرة الفيوم الصحراوي بنطاق محافظة الجيزة، حادث انقلاب سيارة ميكروباص، أسفر الحادث عن إصابة 4 أشخاص بكسور وبجروح وكدمات وسحجات بأماكن متفرقة بانحاء الجسم،وتم نقل المصابين إلى مستشفى الهرم العام، لعمل الفحوصات اللازمة، فيما حرر محضر بالواقعة وباشرت النيابة العامة التحقيق.

بداية أحداث الواقعة 

تلقى اللواء هشام أبو النصر، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، إخطارًا من شرطة النجدة، بوقوع حادث انقلاب سيارة ميكروباص على طريق القاهرة الفيوم الصحراوي عند مدخل مدينة 6 أكتوبر، ووجود مصابين.

انتقلت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، وسيارات الإسعاف لموقع الحادث، وتبين وقوع حادث انقلاب سيارة ميكروباص، بسبب انفجار أحد الإطارات الخلفية للسيارة، أسفر الحادث عن إصابة 4 أشخاص من مستقلي السيارة، فضلا عن إحداث بعض التلفيات في السيارة.

تم نقل المصابين إلى مستشفى الهرم العام، لتلقى العلاج والرعاية الطبية اللازمة، كما تم رفع آثار الحادث بواسطة أوناش الإدارة العامة للمرور وتسيبر حركة المرور أمام السيارات.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

أسباب حوادث الطرق 

السرعة: حيث تعدّ السرعة الشديدة أحد الأسباب والعوامل المؤدّية إلى وقوع حوادث الطرق، إذ إنّها أول وأهمّ أسباب حدوث حوادث الطرق.

الإهمال: يتمثّل ذلك في كون السائق منشغل بجهاز الراديو، أو يتبادل الأحاديث المختلفة مع الركاب، أو يستخدم الهاتف النقال أثناء قيادته المركبة، فذلك يشتّت انتباهه عن حركة المرور.

تعاطي المشروبات الروحيّة والعقاقير: حيث إنّ عددًا كبيرًا من الناس يتناولون المشروبات الكحولية والروحية أثناء القيادة، فيكونون في حالة من اللاوعي وعدم التركيز عند قيادتهم السيارة؛ كونهم يكونون تحت تأثير هذه المشروبات، كما أنه البعض يقودون المركبات فور تناولهم لبعض الأدوية والعقاقير، وهذا بدوره يجعلهم يشعرون بالنعاس، والخمول، والتشتّت الفكريّ.

غياب الوعي المروري: فالبعض يجهل قوانين المرور وتعليماتها، ولا يطبقونها بالشكل الصحيح، وهذا من شأنه التسبب في وقوع حوادث الطرق المختلفة، وتحديدًا في الطرق السريعة،حيث يتسبّب أي خطأ مروري في وقوع حوادث ضخمة.

غياب الأمان والمتانة في المركبات: يتمثل ذلك في وجود بعض المشاكل الميكانيكية أو في الهيكل الخارجي للمركبات.

وهناك  أسباب وعوامل أخرى متعلقة بالطبيعة: كالمناطق الوعرة، والأمطار، والضباب، والثلوج. إهمال رجل المرور لواجباته،يتمثّل ذلك في إهمال بعض رجال المرور لعملهم وانشعالهم بأمور أخرى، كما ويشمل ذلك أيضًا نقص بعض إشارات المرور، وتحديدًا في الطرق والشوارع الخارجية.

كيفية تجنّب حوادث الطرق.

يمكن تفادي حوادث السير وتجنّبها من خلال اتباع النصائح الآتية:عدم الإسراع أثناء القيادة، فهي تفقد السائق تركيزه. تجنب استخدام الهاتف قدر الإمكان أثناء القيادة.

عدم الانشغال بالمشروبات والمأكولات خلال القيادة.


الانتباه إلى حركة المرور بما في ذلك المشاة والسائقين.


اتباع ارشادات الأرمات، والطرق، والإشارات الضوئيّة.

 

التأكد من أمان المركبة، وصيانتها بشكل منتظم.


عدم سلك الطرق المجهولة وغير المعروفة، فقد يتواجد فيها منعطفات خطرة أو قد تكون وعرة.


المحافظة على وجود مسافة بين المركبة وغيرها من المركبات الأخرى أثناء القيادة.

 

القيام بالواجبات والمسؤوليات على أكمل وجه دون تقصير أو إهمال.