رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

كانت عايزة تجمع بين رجلين.. تطورات عاجلة بشأن المتهم بذبح طليقته بالقليوبية

تطورات عاجلة بشأن
تطورات عاجلة بشأن المتهم بذبح طليقته في القليوبية

قضت محكمة جنايات بنها الدائرة الثالثة فى القليوبية، برئاسة المستشار سيد رفاعي حسين رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين عماد فتحى ويصا، ومصطفى خلف محمد أمين ومصطفى أنور أحمد مؤمن وأمانة سر مينا عوض ميخائيل، بإحالة أوراق عاطل، لفضيلة مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في إعدامه لاتهامه بقتل ربة منزل باستخدام "غطاء الرأس الخاص بالمجني عليها إيشارب وسكين وسلك كهرباء بمنطقة الخانكة وحددت جلسة 21 أغسطس المقبل للنطق بالحكم.

وتضمن أمر الإحالة الخاص بالقضية رقم 1173 لسنة 2022 جنايات قسم الخانكة، والمقيدة برقم 614 لسنة 2022 كلى شمال بنها أن المتهم "زكريا ن ي م" 34 سنة عاطل مقيم دائرة قسم شرطة الخانكة قتل المجنى عليها  "سهى خ ر"، 42 سنة، ربة منزل، عمدا مع سبق الإصرار، بأن بيت النية وعقد العزم على إزهاق روح المجنى عليها سالفة الذكر، معدا لذلك أداة مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص، غطاء رأس حريمي إيشارب خاص بالمجنى عليها، متعديا عليها به بأن طوق به عنقها مستغلا ضعف قوتها.

وتابع أمر الإحالة، أن المتهم رأى أن الأداة أنفة البيان لم تحقق هدفه من التعدى على المجنى عليها فاستعان بأداة أخرى وهي "سلك كهربائي" وجثم تارة أخرى على المجنى عليها مستخدمًا تلك الأداة بأن طوق بها عنقها تارة أخرى مستعينا بساقه واضعًا إياها خلف رأس المجنى عليها، إلا أنه لم يتمكن أيضًا بذلك من إزهاق روحها فأسرع مهرولا نحو موضع إعداد الطعام بالمسكن واستل منه سلاح أبيض "سكين لإعداد الطعام" وسدد للمجنى عليها سالفة الذكر طعنة بمنطقة الرقبة ناحرًا إياها أسفل منطقة الذقن وأخرى بالجانب الأيمن من الرقبة، محدثًا ما بها من إصابات والموصوفة بتقرير الطب الشرعي والتي أودت بحياتها على النحو المبين بالأوراق.

وأوضح أمر الإحالة، أن المتهم حاز وأحرز سلاحا أبيض وأداة (سكين، غطاء رأس حريمي، سلك كهربائي)، دون مسوغ من القانون أو مبرر من الضرورة المهنية أو الحرفية على النحو المبين بالتحقيقات.

كانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية، قد تلقت بلاغا بالعثور علي جثة ربة منزل مقتولة داخل منزلها بدائرة قسم شرطة الخانكة، وبالانتقال والفحص بالشقة محل البلاغ تلاحظ أنها شقة بالدور الرابع وباب الشقة مفتوح بدخول الشقة وبالفحص تبين وجود جثة هامدة لسيدة في العقد الرابع من عمرها، ملقاة على ظهرها وبفحص الجثة تلاحظ وجود جرح قطعي بالرقبة أسفل الذقن وملفوف على رقبتها سلك دش أسود اللون ووجود كدمات بالوجه ودماء علي الوجه بفحص محتويات الشقة تبين أنها جثة لسيدة في العقد الرابع من العمر ربة منزل.

وبالفحص تبين أن المجني عليها تدعى "سهى خ ر"، 42 سنة، ربة منزل، ومقيمة أرض عزيز دائرة القسم وما أسفرت عنه التحريات من أن وراء ارتكاب الواقعة المدعو "زكريا ن م"، 39 سنة، عاطل، وجرى إحالة المتهم للنيابة العامة، والذي أدلى باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق، وإحالته النيابة للمحاكمة الجنائية فأصدرت المحكمة حكمها السابق بحق المتهم.

اعترافات المتهم

وأقر المتهم بقيامه بقتل المجني عليها داخل مسكنها وأنه كان متزوجًا منها عام ٢٠١٩ وتم طلاقهما عقب شهر من زواجهما، وعقب ذلك تم سجنه في القضية رقم ٢٢٧٥ لسنة ٢٠١٨ جنح قسم الخانكة وأفرج عنه بتاريخ ٢٠٢١/٥/٥، وعقب الإفراج عنه قام بالتواصل معها لعودة العلاقة الزوجية بينهما إلا أنها رفضت ذلك لقرب الإفراج عن زوجها والد أبنائها المدعو (خالد ع ا ) والمسجون حاليًا على ذمة قضية شروع في قتل وأنها طلبت منه أكثر من مرة معاشرتها معاشرة الأزواج.

وأضاف أنه يوم الواقعة تلقى اتصالًا من المجني عليها للحضور إليها وممارسته علاقتهما الآثمة، وبالفعل توجه إليها وأثناء قيامه بممارسة الجنس معها قامت بإخباره بأنه قد تم طلاقها من زوجها المدعو (خالد ع)، قبل زواجها منه وأنها كانت تقوم بمعاشرته أيضًا رغم طلاقهما في ذلك الوقت وطلبت منه استمرار علاقتهما سرًا حتى بعد خروج والد أبنائها من محبسه وإقامته معها في مسكنها رفقة أولاده، وحال ذلك قام بالتعدي عليها بالضرب قائلًا لها: "عايزة تجمعي بين اتنين رجالة"، وقرر التخلص منها وإنهاء حياتها وقام بمغافلتها وخنقها بواسطة سلك كهرباء إلى أن خارت قواها وسقطت أرضًا ثم أجهز عليها بواسطة سكين مطبخ كان متواجدًا بغرفتها، وعقب ذلك لاذ بالفرار من سكنها والهرب من محيطه، مضيفًا أنه قام بالتخلص من السكين المستخدم في الواقعة حال هروبه.