رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

وكيل وزارة التضامن: الحضانة مش تبعنا

كاميرات المراقبة تكشف مفاجأة في حادث وفاة الطفل ريان داخل حضانة بالإسكندرية

حادث وفاة الطفل ريان
حادث وفاة الطفل ريان داخل حضانة بالإسكندرية

كشف مصدر أمني لـ "النبأ" عن مفاجأة في قضية الطفل ريان الذي توفي داخل حضانة بمنطقة السيوف بالإسكندرية.

حادث وفاة الطفل ريان داخل حضانة بالإسكندرية

وأكد المصدر، أنه بتفريغ الكاميرات الموجودة بالحضانة، تبيّن أن الطفل البالغ من العمرعام ونصف سقط من أعلى الكرسي وفي فمه (التتينة) والتي تتصل بحبل؛ مما تسبب في التفاف الحبل حول عنقه واختناقه خلال دقائق.

كان قسم شرطة المنتزه ثالث قد تلقي بلاغ من أسرة الطفل ريان بوفاته داخل حضانة بمنطقة السيوف دائرة القسم.

بالانتقال والفحص، أكدت أم الطفل أنها استلمته من الحضانة وهو غائب عن الوعي وأكد لها مسؤولي الحضانة أنه نائم إلا أنها فوجئت بزرقة في وجهه وعند محاولتها إفاقته لم يستجب، مضيفة أنها توجهت للكشف عليه وعلمت بوفاته.

من جانبها قالت الدكتورة ماجدة جلالة وكيل وزارة التضامن بالإسكندرية، أن الحضانة لا تتبع وزارة التضامن، بل جمعية تنمية مهارات تتبع الغرفة التجارية وتأخذ ترخيصها من الغرفة.

وأشارت إلى أنه فور علمها بالواقعة تواصلت مع الإدارة المختصة لفحص الواقعة، واكتشفت أن الحضانة لا تتبع التضامن الاجتماعي نهائيًا.

كان قد خيم الحزن على رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد وفاة طفل يدعى “ريان” عمره سنة ونصف داخل إحدى الحضانات بالمنطقة، الواقعة شرقي محافظة الإسكندرية.

وذكر رواد مواقع التواصل إلى أن الأم ذهبت لاستلام طفلها فسلموها الطفل وأبلغوها أنه نايم لكن وجدت أن أنفاسه منقطعة، لتكتشف وفاته.