رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

بعد الضجة على «السوشيال ميديا».. حقيقة زيادة بدل التدريب والتكنولوجيا للصحفيين

ضياء رشوان.. نقيب
ضياء رشوان.. نقيب الصحفيين

كشف مصدر نقابي عن أنَّ ضياء رشوان، نقيب الصحفيين، طالب الحكومة منذ شهرين بوضع «زيادة» في بدل التدريب والتكنولوجيا بقيمة 300 جنيه، على أن تُصرف هذه الزيادة من خلال الموازنة المالية الجديدة. 

 

وأضاف المصدر أن هذا الطلب جاء بعد قرار الهيئة الوطنية للصحافة الخاص بصرف حافز شهري بقيمة 300 جنيه للعاملين بالمؤسسات القومية.

 

ونوه المصدر بأنَّ النقيب ضياء رشوان لم يتلقَ ردًا على هذا الطلب حتى الآن، نافيًا ما تردد على المجموعات الخاصة بالصحفيين عن وجود زيادة ببدل التدريب والتكنولوجيا بقيمة 550 جنيها.

 

 

تفاصيل قرار الهيئة الوطنية للصحافة بحافز الـ300 جنيه

يُذكر أنّه في نهاية شهر مارس الماضي، قررت الهيئة الوطنية للصحافة الموافقة علي صرف حافز شهري بفئة مالية مقطوعة بقيمة 300 جنيه لجميع العاملين بالمؤسسات الصحفية القومية «صحفيين –إداريين –عمال»، اعتبارًا من مرتب شهر يوليو 2022، على ألا تضم إلى الأجر الأساسي.

 

وجاء قرار الهيئة حرصًا على مساندة جميع العاملين بالمؤسسات الصحفية القومية، والتخفيف من آثار التداعيات الاقتصادية التي يمر بها العالم نتيجة المتغيرات والأحداث العالمية.

 

وفي وقت سابق، قال ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، إن الهيئة طلبت تخصيص مبلغ 455 مليون جنيه لموازنة العام المالى 2022/2023، بينما اعتمدت وزارة المالية مبلغ 340 مليون جنيه بنقص 115 مليون جنيه عن طلب الهيئة.

 

ضياء رشوان: هناك أعباء كثيرة على هيئة الاستعلامات 

وأشار “رشوان” إلى أن هناك أعباء كثيرة على الهيئة فى ظل التزاماتها ومسئولياتها، قائلا: «الهيئة تضم 2000 زميل وزميلة، بما فيهم المكاتب فى الخارج، وتوجد 9 مكاتب فى الخارج، والإعلام ليست مسألة هواية، حتى الإعلام فى للتواصل الاجتماعي أصبح الآن حرفة، الإعلام مكلف جدا».

 

وتابع: «جريدة مصر السينمائية، لما ذهبت للهيئة وجدت أن فيها 2600 عدد من الجريدة وتم إصلاح وحفظ الأعداد وحفظ بتكلفة 30 مليون جنيه، والمهام المنوطة بالهيئة 10 مهام، ونقدم عدد كبير من المنتجات والمخرجات الإعلامية سواء إعلام داخلى يضم 65 مقر فى كل محافظات الجمهورية، وإعلام موجه للخارج، وتم إنشاء موقع لإفريقيا بتسعة لغات، وتوجد مشكلة فى وجود مترجمين».

 

ولفت إلى أنه لا توجد مسابقات تعيين فى الهيئة العامة الاستعلامات منذ عام 2004، وقال إن هيئة الاستعلامات أعدت 120 كتابا ترجمة كاملة من كل اللغات إلى اللغة العربية، وتنفذ 46 نشرة، منها حوالى 14 نشرة يومية، كما جمعت الدستور وترجمته للغة الإنجليزية، وطباعة 700 ألف نسخة منه.

 

واستطرد رئيس هيئة الاستعلامات: «المكاتب الخارجية لست متفائلا باستمرارها، وهناك خطة تطوير للهيئة، ولا بد من إعادة نظر فى موضوع المكاتب الخارجية، لا يوجد توجيه من اللجنة العليا المشكلة بتوجيه من الرئيس بشأن مصيرها، واقترح رشوان أن تتحول الهيئة الوطنية للإعلام إلى هيئة خدمية بدلا من كونها حاليا هيئة اقتصادية».جاء ذلك في حديث “رشوان” أمام مجلس النواب.