رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

اتحاد الكرة يتبرأ من اختفاء ملابس بـ54 ألف يورو

اتحاد الكرة يتبرأ
اتحاد الكرة يتبرأ من اختفاء ملابس بـ54 ألف يورو


قال الإعلامي محمد شبانة، أن مجلس إدارة اتحاد الكرة الحالي، تبرأ من اختفاء ملابس تابعة للمنتخبات المصرية، وصلت قيمتها إلى 54 ألف يورو.
وتابع شبانة في تصريحات تليفزيونية لبرنامجه بوكس تو بوكس المذاع على فضائية ETC:أن مسئولي اتحاد الكرة قالوا " هذه الواقعة حدثت في 2019 ولم تحدث في عهدنا، واللجنة التي رصدت محضر الجرد جاءت بناء على طلب من اتحاد الكرة لعمل تسليم وتسلم للمخازن، ولا نعرف أي تفاصيل عن عقد أديداس، اعادة فتح هذا الملف خطة ممنهة لعرقلتنا، لم نكن موجودين وقتها، ولا نتحمل مسئولية هذا العجر".

وأضاف شبانة أن مسئولي اتحاد الكرة واصلوا حديثهم:" كانت هناك لجان تدير اتحاد الكرة في الفترة من 2019 وحتى نهاية شهر يناير هذا العام وهي المسئولية عن المخازن، وليس من المنطقي أو العدل أن نتحمل مسئوليات إدارات سابقة ".
وأتم تصريحاته:" كشفت لجان التفتيش الخاصة بالوزارة أن الكثير من تلك الملابس التي وصل عددها إلى 1547 قطعة ملابس تم توزيعها على الأتباع والقريبين من مسئولي الجبلاية، بدلا من توزيعه على الأندية الفقيرة".

وكشف مسئولو اتحاد الكرة، أن تواجد لجنة من وزارة الشباب  والرياضة في مقر الاتحاد خلال الأيام الماضية، جاء بناء على طلب مسئولي الجبلاية من أجل بدء اجراءات التسليم والتسلم للمجلس الجديد الذي تولى المهمة في 6 يناير الماضي، وانشغال المجلس طوال الفترة الماضية بالارتباطات الخاصة بالمنتخب الأول بداية من أمم افريقيا بالكاميرون ثم مباراتي السنغال في التصفيات المونديالية.

أكد مسئولو اتحاد الكرة أنه تم مطالبة لجنة الشباب والرياضة بالتفتيش،والجرد على الملابس والعديد من الأمور الإدارية الاخرى،وهذا إجراء متبع مع أي مجلس إدارة جديد،ومن ثم الكشف أي  مخالفات ورثها المجلس الحالي، من المجالس السابقة حتى تكون الجهة الإدارية على علم بها،والعمل على حلها خلال الفترة المقبلة من قبل اتحاد الكرة الجديد برئاسة جمال علام.

من ناحية أخري يعقد مجلس إدارة اتحاد الكرة، اجتماعا مهما الأحد المقبل، من أجل حسم الجدل حول مصير كارلوس كيروش المدير الفني للمنتخب الوطني حيث سيتم عرض نتائج الاجتماع الذي تم مؤخرا بين الخواجة وجمال علام رئيس الإتحاد على باقي الأعضاء من أجل حسم موقف الخواجة بشكل نهائي. 

أجازة كيروش


في السياق ذاته، حصل البرتغالى كارلوس كيروش المدير الفنى لمنتخب مصر، على 21 يوما إجازة يقضيها فى البرتغال، على أن يعود بعدها إلى مصر لحسم مصيره مع الفراعنة بحيث يكون قد تم البت فى شكوى اتحاد الكرة المصرى ضد نظيره السنغالى، لإعادة المباراة الأخيرة فى التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022.
وتوجه فجر الأربعاء كارلوس كيروش، إلى البرتغال لقضاء إجازة بالاتفاق مع مجلس ادارة اتحاد الكرة منتظرًا نتيجة الشكوى المقدمة من اتحاد الكرة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم من أجل حسم مصير مباراة المنتخب أمام السنغال والذي يطالب فيها اتحاد الكرة بإعادة المباراة نظرًا للاحداث السيئة التي شهدها اللقاء الذي أقيم يوم 29 مارس المنقضي بداكار

من ناحية أخرى، يتجه اتحاد الكرة برئاسة جمال علام لإلغاء منصب مدير المنتخب الوطنى فى المرحلة المقبلة، بعد استقالة وائل جمعة مدير المنتخب الوطنى وقبول اتحاد الكرة لها، على أن يتم الاكتفاء بمنصب المدير الإدارى لمنتخب مصر.

وسافر وائل جمعة مدير المنتخب المصرى السابق إلى قطر مؤخرا، وقال مصدر فى الاتحاد المصرى لكرة القدم فى تصريحات خاصة أن وائل جمعة عاد إلى عمله كمحلل فنى للمباريات عبر شاشة إحدى القنوات الفضائية فى قطر بعد اعتذاره عن عدم الاستمرار فى مهمته كمدير للمنتخب.

وقال جمعة عبر حسابه فى موقع تويتر "انتهت رحلتى وتواجدى كمسئول مع المنتخب المصرى، وأعود مرة ثانية لصفوف المشجعين".
وتابع "أشكر كل الناس اللى ساندتنا وشجعتنا وكل التوفيق لمنتخبنا فى القادم"، ونوه "‏شكرًا للجهاز الفنى المحترم بقيادة مدرب عالمى استفدت منه كثيرًا فى فترة وجيزة، أتمنى أنه يستمر مع منتخبنا فترة طويلة للاستفادة مما يملكه من علم وخبرة".
وشدد "شكرًا للجهاز المعاون المحترم ضياء السيد ومحمد شوقى وعصام الحضري، بالتوفيق لهم أن شاء الله".