ads
ads

شاب قبطي يزين مسجدا بمناسبة عيد الأضحى في الفيوم (صور)

النبأ
إبراهيم بكري

بعيدا عن الطائفية والتعصب، شارك شاب قبطي من محافظة الفيوم المسلمين فرحتهم بعيد الأضحى المبارك، بتعليق الزينة والورود علي أحد المساجد بمركز طامية، مؤكدا أن مصر شعب وأحد ووطن واحد يتشارك مواطنوه فيه الافراح والأحزان جنبا إلى جنب ،بغض النظر عن انتماءاتهم الدينية والمذهبية.


وأوضح مينا جمال، أنه يعمل في مجال الورود والزينة والبالونات بمركز سنورس،  وعندما اتصل به أحد أصدقائه بمركز طامية وطلب منه الحضور لعمل زينة بمسجد النصر بمركز طامية بمناسبة صلاة عيد الأضحى المبارك لإسعاد الأطفال والمصلين بهذه المناسبة، لم يمانع وشعر بالسعادة لمشاركته في عمل يسعد من حوله.


وتابع الشاب القبطي، أن مشاركته في تزيين المسجد بمناسبة عيد الأضحى يعتبر رسالة لكل شعوب العالم  "بٱن مصر بلد السلام والمحبة..".


وأضاف مينا جمال، أن الأقباط والمسلمون إخوة وشركاء فى الوطن وجميع أعيادهم مشتركة ويتبادل الجميع التهانى فى المناسبات والأعياد لنشر المحبة والسلام، مشيرا إلى أن الأعياد أنهت أى خلافات بين الجميع سواء كانوا مسلمين أو أقباط.


وأكد مينا بأنه تم عمل عدة صواريخ من البلالين بأسعار التكلفة مشاركة منه للأخوة المسلمين وأطفالهم، لافتا إلى أن أكبر أجرة أخذها منذ عمله هي إسعاد أهالي القرية في هذه المناسبة متمنيا تكرارها مرات كثيرة.



وقدم الشاب القبطي مينا جمال، التهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.


واختتم مينا حديثه قائلا: «دمتم محفوظين بعناية الله، ودام الخير والأمن والأمان لمصرنا الحبيبة وشعبها العظيم».
الشاب القبطي أثناء
الشاب القبطي أثناء تعليق الزينة بالمسجد
الشاب القبطي
الشاب القبطي
صورة قبل إعداد الزينة
صورة قبل إعداد الزينة تمهيدا لتعليقها بالمسجد
جانب من الزينة
جانب من الزينة
جانب آخر من زينة
جانب آخر من زينة المسجد