ads

آخر تطورات واقعة اتهام زوجة بالزنا مع ابن الجيران في حلوان

أتهام زوجة بالزنا مع ابن الجيران
أتهام زوجة بالزنا مع ابن الجيران في حلوان
ads

قرر المستشار على مدحت، رئيس محكمة حلوان، تجديد حبس المتهمين فى واقعة زنا ربة منزل مع ابن الجيران في حلوان، لمدة 15 يوما. 


كان "محمد ا. م" 30 سنة، ماسح سيارات، بمنطقة عرب غنيم التابعة لدائرة قسم شرطة حلوان، اتهم زوجته بالزنا.


وأكد أنه أثناء عودته لمنزله الساعة الرابعة عصرا، فوجئ بوجود "يوسف. ا. ف" 22 سنة ابن أحد الجيران بغرفة نومه مرتديا الملابس الداخلية فقط وبجواره زوجة الأول "منة.ح.ف" 21 سنة ربة منزل، ويمارسان الفحشاء.


وأضاف أنه صرخ بعد التعدي عليه، فتجمع الجيران، وقاموا بضربهما بمجرد مشاهدتهما بالملابس الداخلية بغرفة النوم، وقاموا بإبلاغ رجال وحدة المباحث الذين حضروا على الفور واصطحبوهما إلى القسم.


وبسؤال الزوجة أنكرت تهمة الزنا المنسوبة إليها وقررت أنها كانت بشقتها وبصحبتها طفلها عبد الرحمن البالغ من العمر ثمانية أشهر، مرتدية قميص نوم بغرفة النوم أسفل المروحة الوحيدة بشقتها بسبب حرارة الجو، ثم فوجئت بابن الجيران المضبوط معها يقوم بدخول الشقة ويغلق الباب ويتجه وراءها لغرفة النوم، وعند سألته عن سبب قيامه بتلك الأفعال، وقبل إجابته، فوجئت بدخول زوجها ورؤيته بداخل غرفة النوم وقاما بالتعدي على بعضهما البعض وعليها.


وبسؤال المتهم الثاني ابن صاحب العقار أنكر التهمة المنسوبة إليه، وقرر أنه فوجئ أثناء نزوله من شقته عصرا بربة المنزل تشهده عن المشاكل بينها وبين زوجها، ثم قامت بإدخاله لشقتها وبعد فترة وجيزة حضر زوجها وقام بفتح الباب وبدأ التعدي عليهما، ثم تجمع الجيران بسبب الأصوات العالية، وقاموا باستدعاء الشرطة.


وعليه تم تحرير المحضر اللازم وبعرض المتهمين على النيابة العامة قررت حبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات، حددها قاضي المعارضات.