ads

«الملا» يوضح مراحل نجاح الحقن المجهري

الدكتور أحمد عاصم الملا-استشاري
الدكتور أحمد عاصم الملا-استشاري جراحات الحقن المجهري-أرشيفية
أسماء العربي
ads

صرح الدكتور أحمد عاصم الملا - استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية - أن عملية الحقن المجهري لابد أن تتم بعدد من المراحل والإعدادات الكاملة، فيشارك في عملية الحقن المجهري عدد من المساعدين، والتخصصات الأخرى التي تساعد في إنجاح عملية الحقن المجهري بنسب أعلى مما كانت عليه في الماضي.



وقال -الملا- إن مرحلة الإعداد هي المرحلة التي يتم تحفيز عملية الإباضة لدى المرأة؛ لإنتاج أكبر عدد من البويضات ذات الأحجام المناسبة للتخصيب، وذلك عن طريق صرف مجموعة من أدوية تحفيز المبيضين بشكل مخطط ومحسوبة.



وأضاف أحمد عاصم، أن المرحلة الثانية في عالم الحقن المجهري، هي مرحلة سحب البويضات الناضجات المؤهلات للتخصيب من المرأة؛ لتخصيبها في معمل الحقن المجهري، حيث يتم تخصيب بويضة وأكثر بحيوانات منوية من الزوج، وحفظهم في أنبوب منظار الأجنة؛ لمراقبة نموهم الأولي خلال الأيام الأولى بعد التخصيب؛ حتى يتم التأكد من استجابة الأجنة لمرحلة التطور في النمو بشكل سليم.



وأكد -الملا- أن المرحلة الثالثة يتم فيها نقل الأجنة السليمة بعد خمسة أيام من تكوينها إلى الرحم لاستزراعهم، على أمل أن يكمل أحدهم دورة النمو، فيكون جنين مكتمل المراحل.



وأشار- الملا- لكي يتم التأكد من نجاح الحقن المجهري، يجب أن يتم عمل تحليل مخبري للحمل؛ لمعرفة نسبته رقميًا، والتأكد من ارتفاع هرمون الحمل بالدم، وكذلك عمل أشعة موجات فوق صوتية على الأم؛ للتأكد من وضع المشيمة، كل هذا بعد أسبوعين من غرس البويضات بالرحم.


:اقرأ أيضا


"الملا" يؤكد أن الراحة أهم العوامل المساعدة لنجاح عملية الحقن المجهرى