ads
ads

بعد مد التصالح حتى 31 ديسمبر.. محافظ المنيا يكلف رؤساء المدن باستمرار استقبال الطلبات

اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا
اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا
المنيا : ماهر المنياوى


 
وجه اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا رؤساء المراكز والمدن بالاستمرار في استقبال طلبات التصالح في مخالفات البناء في المراكز التكنولوجية، عقب موافقة مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، على مد فترة التقدم للتصالح على مخالفات البناء، حتى 31 ديسمبر، استجابة لمطالب عدد من المواطنين الذين تزاحموا على الوحدات الإدارية المخصصة لاستقبال طلبات التصالح في الأيام الأخيرة، وكذا استجابة لمطالب عدد من الجمعيات الأهلية التي تتولى حالياً سداد قيمة التصالح لأهالينا من القرى الأكثر احتياجا.


وأعلن محافظ المنيا، أن المراكز التكنولوجية والوحدات المحلية بنطاق المحافظة، استقبلت 149 ألف طلب تصالح في مخالفات البناء حتى 30 نوفمبر.


وأضاف المحافظ أن المحافظة قدمت كافة التسهيلات والتيسيرات لمساعدة المواطنين في إنهاء إجراءات التصالح في وقت قياسي ودون أي أعباء عليهم، بجانب الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية داخل قاعات المراكز التكنولوجية والمدن من خلال اتخاذ كافة أساليب التعقيم والتطهير، وتطبيق التباعد بين المواطنين وارتداء الكمامة، وتوفير مقاعد زيادة وأماكن مفتوحة كاستراحات للانتظار في حالة الازدحام داخل المركز، لافتا إلى أنه يتم استقبال جميع الطلبات طوال أيام الأسبوع في الفترتين الصباحية والمسائية وأيام العطلات والإجازات الرسمية وتم اعتبارها أيام عمل.


وأشاد المحافظ، بالجهود التي بذلتها جميع الأجهزة التنفيذية للتعامل مع ملف التصالح، موجها الشكر والتقدير لجميع القيادات التنفيذية ورؤساء المراكز والمدن ومسئولي المراكز التكنولوجية وجميع العاملين فيها، لما قدموه من جهد وعمل مخلص وللمرور الميداني المفاجئ على جميع المراكز التكنولوجية لمتابعة سير العمل، والتأكد من تقديم كافة التسهيلات للمواطنين الراغبين في التصالح في مخالفات البناء وتقنين أوضاعهم.

وأوضح المحافظ، أنه وفقا لتوجيهات القيادة السياسية للدولة، بتقديم كافة التسهيلات للمواطنين في هذا الشأن، تم تخفيض قيمة التصالح في مخالفات البناء إلى 50 جنيها للمتر بالقرى بكل الريف المصري، وهو الحد الأدنى، وفقًا للقانون مع مراعاة الظروف الاجتماعية للمواطنين، بالإضافة لقبول أي من المستندات المقدمة من المواطنين وإعطاء فترة شهرين لاستكمال المستندات المطلوبة مع تسليم مقدم طلب التصالح نموذج (3) لتقديمه للجهات القضائية والأمنية لوقف الدعاوى والأحكام والإجراءات بشأن الأعمال المخالفة لحين البت في التصالح.


وأشار المحافظ، إلى أنه تم تخفيض سعر المتر المسطح لمقابل التصالح في بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها بنطاق المحافظة لثلاث مرات على التوالي في عدد من المناطق بمراكز المحافظة، وذلك تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بمراعاة الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية للمواطنين، كما تم تطبيق تخفيض قيمة المبالغ المقررة للتصالح في مخالفات البناء وتقنين الأوضاع بنسبة 25% في حالة سداد كامل هذه المبالغ بمراكز وقرى المحافظة، في إطار حرص الدولة على تشجيع المواطنين للتقدم بطلبات التصالح في مخالفات البناء الخاصة بهم وتقنين أوضاعهم.


وأوضح المحافظ أنه جرى تنفيذ مبادرة " التصالح حياة " والتي أطلقتها مؤسسة حياة كريمة لسداد رسوم جدية التصالح لغير القادرين من الأسر الاولى بالرعاية بقرى المحافظة من الاكثر احتياجًا ضمن فعاليات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، والتي لاقت قبولا واستحسانا من المواطنين في جميع المراكز.