ads
ads

تصريحات مهمة لـ"رئيس القابضة للكهرباء".. اعرف التفاصيل

المهندس جابر الدسوقي
المهندس جابر الدسوقي


تبدأ الجمعيات العمومية لشركات إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء، اجتماعاتها، يوم الاثنين المقبل، برئاسة المهندس جابر الدسوقى رئيس القابضة للكهرباء، لمناقشة نتائج أعمال الشركات خلال العام المالى المنتهى وإقرار حافز التميز والترقيات لنحو 170 ألف عامل، بعد صرف الشريحة الأولى من هذه الحوافز بداية الشهر الحالى بمناسبة بدء العام الدراسي.

وأكد المهندس جابر الدسوقى رئيس القابضة للكهرباء، أن مؤشرات الأداء أظهرت نجاح القطاع في تحقيق المستهدف في مجالات إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء حيث تم دعم قدرات الشبكة بأكثر من 13 ألف ميجاوات منذ العام الماضى لتبلغ قدرات الكهرباء التى تمت إضافتها للشبكة خلال الأعوام الأخيرة نحو 27 ألف ميجاوات والانتهاء من إعداد الاستراتجية المستقبلية للكهرباء لمدة 20 عاما قادمة والتى تغطى الفترة حتى عام 2035 وتستهدف إضافة قدرات تبلغ أكثر من 50 ميجاوات تصل استثماراتها إلى أكثر من 70 مليار دولار، إلى جانب الاستثمارات المطلوبة لنقلها وتوصيلها لمناطق الاستهلاك والتى تقارب هذه الاستثمارات.

وأضاف أن المؤشرات الأولى لنتائج أعمال شركات الكهرباء تشير إلى تحقيقها المستهدف من أعمالها في مجال تأمين احتياجات المواطنين وزيادة الطاقة المنتجة ورفع كفاءة شبكات نقل الكهرباء وخفض معدلات الأعطال وتلبية متطلبات المستثمرين والمشروعات التنموية على مستوى الجمهورية وتنفيذ الشبكة الموازية لشبكة السد العالى شرق النيل وخفض مديونيات القطاع لدى مختلف الجهات وتحسن إيرادات الشركات بعد تحريك أسعار شرائح الكهرباء وتحقيق الاستقرار المالى وتوفير السيولة المالية لمشروعاتها القادمة، والتى قدرت استثماراتها خلال العام الحالى بأكثر من 100 مليار جنيه.

وأوضح الدسوقي، أن قطاع الكهرباء قدم دعما لأسعار الكهرباء لمحدودى الدخل والفئات الأقل استهلاك وتم تحقيق توازن بين مصروفات الشركات وايراداتها والتزام قطاع الكهرباء بسداد اقساط قروضة الخارجية بانتظام دون تاخير، مشيرا إلى ان هناك أعباء كثيرة ظهرت في الفترة الأخيرة تتمثل في ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج والمهمات والمعدات وأجور العمالة وغيرها من أعباء، ورغم كل ذلك يقوم القطاع بسداد جزء من التزاماتة لقطاع البترول والقطاعات الأخرى من الدولة.