ads
ads

إذا فاز بمنصب «النقيب».. إجراءات سينفذها ضياء رشوان لإنقاذ «مهنة الصحافة»

ضياء رشوان - أرشيفية
ضياء رشوان - أرشيفية
عرفة محمد أحمد
ads


كشف ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، والمرشح نقيبا للصحفيين، أنه سيدعو لمؤتمر علمي متخصص عاجل تحت عنوان "إنقاذ الصحافة المصرية"، وذلك فى حال فوزه بمنصب نقيب الصحفيين.

وأضاف أن هذا المؤتمر ستحضره خبرات عالمية، على أن يتضمن ورش عمل تناقش كل منها قضية محددة من قضايا المهنة، ومنها: الصحافة الورقية والإلكترونية، ومستلزمات الإنتاج، والدمج بين الإلكتروني والورقي، والتجارب العالمية الرائدة.

وتابع: تخرج هذه الورش توصيات محددة وواضحة لكي نطلب من كل جهة في الدولة أو أصحاب الأعمال الصحفية ما يمكننا من إنقاذ مهنتنا.

وقررت اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين، تأجيل الجمعية العمومية إلى 15 مارس الجاري، لعدم اكتمال النصاب القانوني، وسجل 716 عضوًا حضورهم في كشوف أعضاء الجمعية العمومية، الجمعة الماضية.


وتجرى الانتخابات في «31» لجنة انتخابية داخل مقر النقابة العامة بالإضافة إلى لجنة واحدة بمقر النقابة الفرعية بالإسكندرية، واستعانت النقابة بـ 31 مستشاراً من مجلس الدولة لمعاونة اللجنة المشرفة على الانتخابات.


وتجرى انتخابات التجديد النصفى على مقعد «النقيب» الذي يشغله حاليًا عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة «الأهرام»، و«6» من أعضاء المجلس المنتهية مدتهم، وهم الزملاء حاتم زكريا وخالد ميرى ومحمد شبانة وإبراهيم أبو كيلة وأبو السعود محمد ومحمود كامل.