ads
ads

خاص بالصور.. كواليس «6» ساعات «رعب» بعد العثور على جثة أمين شرطة بـ«دار السلام»

النبأ
أحمد عمران


في «شقة» بالطابق الخامس بشارع أبو الوفا المتفرع من شارع أحمد زكي بمنطقة دار السلام، كان يعيش محمد نصر، أمين شرطة، مع زوجته وأولاده، وبحكم عمله بقوات الأمن بالواحات، كان يقضي مع أسرته إجازته «10» أيام من كل شهر، لكن في إجازته الأخيرة، عثر على جثته بمنور داخل العقار سكنه.
العقار محل الواقعة
العقار محل الواقعة بشارع أبو الوفا

انتقلت «النبأ» إلى منطقة الحادث للوقوف على ملابسات الواقعة، وسرد لنا شهود العيان والجيران كواليس «6» ساعات عاشها أهالي المنطقة بعد الحادث.
أحدى الجيران
أحدى الجيران
اكتشاف الواقعة
«بابا بابا في واحد واقع داخل المنور في البيت تحت».. بهذه الكلمات أخبر الطفل «محمود» والده صاحب مطعم، بما شاهده داخل منور العقار، حيث انتابت الأب حالة من الهلع من كلمات الطفل، فهرع مسرعًا، نحو المنور ليجد جاره أمين الشرطة «جثة هامدة» مسجاة على الأرض، حسب ما جاء على لسان والد الطفل.

مدخل العقار
مدخل العقار
السؤال المهم
حالة ذُعر انتابت أهالي المنطقة بعد الحادث، ولكن الغموض كان البطل الذي يسيطر علي الواقعة، في حين يقف الأهالي مكتوفي الأيدي، يرددون تساؤلًا: ماذا حدث لأمين الشرطة أثناء صعوده إلى شقته؟.. هل شعر بدوخة أدت لسقوطه من المنور أم شيء أخر حدث له؟.. السؤال الذي نفته أسرة «محمد» مؤكدين أنه سقط بالمنور أثناء قيامه بتركيب طبق «الدش» أعلى سطح العقار.

محرر النبأ داخل العقار
محرر النبأ داخل العقار
الكاميرا ترصد أمين الشرطة قبل وفاته
يقول عم «سيد»، صاحب مطعم «للنبأ»: «اكتشف الواقعة نجل شقيقه الطفل (محمود)، 11 سنة، وأخبر والده بأنه شاهد شخصًا ملقى على الأرض بمنور العقار، وتوجه والده نحو المنور ليجد أمين الشرطة جثة هامدة مسجاة على الأرض وأبلغ الشرطة»، مضيفًا أنه «يوجد كاميرا مراقبة بالطابق الرابع، أظهرت أمين الشرطة أثناء صعوده إلى شقته بالخامس».

ويتابع: «تمت مراجعة الكاميرا في حضور رجال الشرطة، وذلك لمعرفة ما إذا كان هناك شخص ما صعد قبله أو بعده، لكن الكاميرا لم تظهر صعود أي شخص قبله أو بعده، وأيضًا لم تظهر لحظة سقوطه بالمنور».

الكامير الموجودة
الكامير الموجودة أسفل شقة أمين الشرطة
باقي يومين على إجازته
ويضيف صاحب المطعم: «زوجة أمين الشرطة فوجئت بالحادث لأنه باقي يومين على ميعاد إجازته ولا تعلم بعودته»، بحسب ما أخبرته به عندما عُثر على جثته بالمنور، وأن زوجها يقضي 20 يومًا في عمله و10 أيام «إجازة».

محرر النبأ مع صاحب
محرر النبأ مع صاحب المطعم

ويتابع: «محمد وشقيقه جيراني وعشرة سنين وأصحاب العقار الذي أسكن فيه، باعاه تمليك عقب وفاة والدهما، لكن أمين الشرطة يمتلك شقته التي يسكن بها، و(فرن عيش)، وشقيقه يمتلك المقهى»، مضيفًا أن «محمد يعمل أمين شرطة بالواحات، وكنت بشوفه قليل جدًا، ومعروف عنه حسن الخلق وابتسامته التي لاتفارق وجهه».

اقرأ أيضًا: 

تفاصيل لقاء أولياء الأمور مع مسؤول بوزارة التربية والتعليم بعد ثورة طلاب دار السلام (صور)


محرر النبأ مع شهود
محرر النبأ مع شهود العيان

من أبطال الحادث الإرهابي الأخير بالواحات
ويشير إلى أن أمين الشرطة كان مصابا بطلق ناري بالقدم في الحادث الإرهابي الأخير الذي وقع بالواحات، وقطن بمسكنه لمدة شهرين، وبعد شفائه عاد لعمله بشكل طبيعي، مؤكدًا أن الواقعة حدثت في أول إجازة له بعد الإصابة، أثناء صعوده الشقة كعادته ليفاجئ زوجته وأولاده بعودته.

شقة أمين الشرطة بالطابق
شقة أمين الشرطة بالطابق الخامس بشارع أبو الوفا

وقال أفراد من أسرة أمين الشرطة: «محمد مات ودفناه، ولا توجد شبهة جنائية في الوفاة»، مؤكدين أنه «قضاء الله وقدره، وإحنا قولنا الكلام ده في المحضر، وأن محمد كان بيركب طبق الدش وسقط في المنور».

نرشح لك: 

تفاصيل العثور على جثة أمين شرطة «بمنور» داخل عقار في دار السلام


محرر النبأ أثناء
محرر النبأ أثناء صعوده العقار

يذكر أن أهالي شارع أبو الوفا، المتفرع من شارع أحمد زكي، بمنطقة دار السلام جنوبي القاهرة، عثروا على جثة «أمين شرطة»، داخل منور بالعقار سكنه، بعدما شاهده أحد الأطفال ملقى على الأرض بمنور العقار سكنه، وتم إبلاغ قسم الشرطة بالواقعة.

وتقدم الأهالي ببلاغ إلى قسم شرطة دار السلام، يفيد بالعثور على جثة شخص داخل منور بالعقار سكنه بشارع أبو الوفا المتفرع من شارع أحمد زكي بدائرة القسم.

انتقل ضباط مباحث القسم إلى مكان الحادث وبالفحص تبين أن الجثة لأمين شرطة يدعى «محمد نصر»، في العقد الرابع من العمر، وتم إخطار النيابة العامة لمعاينة الحادث والتي أمرت بنقل الجثة إلى مشرحة المستشفى.

بينما يكثف رجال مباحث قسم شرطة دار السلام، جهود البحث، للوقوف على ملابسات الواقعة، وظروفها، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات،

واستمعت النيابة لأقوال أسرة أمين الشرطة وشهود العيان، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وملابساتها، وصرحت بدفن الجثة، وأمرت بتسليم الجثمان لأسرته.
محرر النبأ مع أحد
محرر النبأ مع أحد الجيران
العقار
العقار