ads
ads

الحكومة تبدأ اتخاذ إجراء صادم جدًا للموظفين.. 15 أكتوبر

النبأ
وائل العشري
ads


تبدأ الحكومة، 15 أكتوبر الجاري، تنفيذ المادة رقم 177 من قانون الخدمة المدنية على جميع الموظفين العاملين بالدولة، التي ورد فيها ذكر الحالات التي يتم بسببها الفصل من الخدمة، ومن ضمن هذه الحالات أن يكون غير لائق صحيًا.


وأكدت مصادر رسمية داخل «جهاز التنظيم والإدارة»، أن 15 أكتوبر الجاري، هو موعد الحملة المقرر انطلاقها عشوائيًا، وفي جميع أنحاء الجمهورية، والخاصة بالكشف عن «تعاطي المخدرات»، والتي ستشمل جميع الموظفين العاملين بالدولة، وبناءً على هذه الحملة، والنتائج المترتبة، عليها سوف يتم فصل الموظف فصلاً نهائياً في حالة واحدة.


وتابع: «سيقوم الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة بالاشتراك مع وزارة الصحة والتأمين الصحي والنيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة، بشن حملات مفاجئة بجمع المحافظات على الموظفين وإجراء تحليل ثمانية أنواع من المخدرات على كل موظف، ومن يثبت تعاطيه سوف يتم إنذاره إنذارًا وحيدًا على أن يقوم بإعادة التحليل بعد أسبوعين، وإن ثبت تعاطيه للمخدرات للمرة الثانية فسوف يتم فصله نهائيًا من وظيفته، أما بالنسبة إلى العمالة المؤقتة فمن كانت نتيجة تحاليله إيجابية فسوف يتم العدول عن تعينه».


وأضافت المصادر، أنه سوف يتم تنفيذ بنود القانون على الجميع، ودون استثناء، وأن القانون لا يفرق بين صغير وكبير أو رجل أو امرأة، وسوف تنطلق الحملات بداية من منتصف أكتوبر بجميع المحافظات، و بجميع الجهات التابعة لقانون الخدمة المدنية، وأن إدارة شؤون العاملين بكل مصلحة حكومية سوف تتولى متابعة نتيجة تحاليل المخدرات لموظفيها، والشؤون القانونية سوف تتعامل فورًا مع من يتعاطون المخدرات، مع فتح باب التظلم للمفصولين.

ads