ads

حقيقة تورط جهاز تابع لـ"القوات المسلحة" في أزمة الوجبات المدرسية الفاسدة

تسمم تلاميذ
تسمم تلاميذ
متابعات
ads


حصلت النبأ على مذكرة الإدارة الصحية بسوهاج، التي أعلنت عن صلاحية الوجبات المدرسية التي تسببت في تسمم نحو 2262 تلميذًا بمحافظة سوهاج، أمس الثلاثاء.


وكشفت المذكرة، الصادرة في 6 فبراير الماضي، أن هذه الوجبات المدرسية التي تسببت في تسمم الأطفال من إنتاج جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، التابع للقوات المسلحة، إذ تبين المذكرة، أن مفتش الأغذية حصل على العينات التي فحصها من مخازن طما التابعة للجهاز.


ولفتت المذكرة إلى أن عينات الفحص أرُسلت للمعمل الإقليمي المشترك في الـ 22 يناير الماضي، وذلك بناءً على تعليمات وزارة التربية والتعليم، مشيرةً إلى أن جميعها لا يوجد بها تلف أو عطن أو تغَير في خواصها الطبيعية، حيث وردت تقارير المعمل الإقليمي بسوهاج تفيد مطابقتها للمواصفات القياسية مما يجعلها صالحة للاستخدام الآدمي.


وذكرت المذكرة المُوجهة إلى وكيل وزارة التربية والتعليم بسوهاج، موافقة مفتش الأغذية على صلاحية المواد الغذائية والتي تمثل الوجبات المدرسية للطلاب، حيث أعلن عن صلاحية 1500 كرتونة من جبن ميلكي فارم، و700 كرتونة "جبن مثلثات البقرتان" و1600 كرتونة من حلاوة طحينية "بيور سويت" و1600 كرتونة من حلاوة طحينية الرشيدي الميزان.


في سياق متصل، نفت وزارة الزراعة، مسئولية مشروعها الخدمي الخاص بالتغذية المدرسية التابع لها، بتسببها في حالات التسمم التي أصُيب بها عدد من التلاميذ بمركز أخميم بسوهاج.


وأوضحت الوزارة، أن وجبة التغذية المدرسية الخاصة بالمشروع الخدمي للتغذية المدرسية هي عبارة عن فطير "بالعجوة"، تم صناعتها باستخدام خامات مطابقة للمواصفات القياسية، مشيرة إلى أن هناك لجنة ثلاثية من مندوبي مديريات التربية والتعليم، الصحة والتموين لمتابعة جودة الخامات والمنتج النهائي قبل التوزيع اليومي.


جدير بالذكر، أن مستشفيات سوهاج استقبلت 2262 تلميذًا نتيجة لإصابتهم بتسمم غذائي في 8 مدارس بمركز أخميم بسوهاج، أمس الثلاثاء.