رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الناس مرعوبة.. لغز رمى «جثة» شاب أمام مستشفى حكومى فى أسوان

أرشيفية
أرشيفية

شهد كوم أمبو شمال محافظة أسوان، واقعة مُرعبة، بعد قيام سيارة ربع نقل دون لوحات برمى جثة شاب مقتولًا أمام مستشفى كوم أمبو المركزى، ثم فرت هاربة.

القاء جثة شاب مقتول أمام مستشفى حكومى فى أسوان

الواقعة عقب انتشارها كالنار فى الهشيم فى «كوم أمبو» والمراكز المجاورة، أصابت الأهالى بحالة من الرعب والخوف الشديد، نظرًا لبشاعة المشهد والقاء الجثة على أمام أعين المارة فى منطقة حيوية، دون خشية من السقوط فى شباك الأمن.

وبفحص الجثة تبيّن أنه شاب ملفوف داخل «بطانية» وحتى الآن لم يتم تحديد هويته أو يحمل معلومات تكشف اسمه أو محل إقامته، كما تبيّن أنه لقى مصرعه رميًا بالرصاص استهدفت الفخذ والقدم ومناطق أخرى بالجسد، وتم التحفظ على الجثة داخل مشرحة كوم أمبو تحت تصرف النيابة العامة والطب الشرعى ومفتش الصحة.

وتكثف أجهزة البحث بناءً على تعليمات اللواء عاطف أبو الوفا، مدير إدارة البحث الجنائى، جهودها لسرعة تحديد هوية قائد السيارة وضبط مرتكبى الواقعة.

على صعيد آخر، شهدت قرية البصيلية بمركز إدفو شمال محافظة أسوان، أوضاعًا مأساوية، بعد إصابة شاب بطلق نارى، على يد آخر، وتم نقله بواسطة سيارة إسعاف إلى مستشفى إدفو لتلقى الرعاية الطبية.

تلقى اللواء أشرف عبدالله، مدير أمن أسوان، إخطارًا من مأمور مركز إدفو، يتضمن مشاجرة بالأسلحة النارية بين عائلتين داخل قرية المحاميد بذات المركز، ووجود مصاب.

انتقل رئيس مباحث ومأمور مركز إدفو، إلى القرية المنوه عنها سلفًا تنفيذا لتعليمات اللواء أشرف عبدالله، وبالفحص تبين أن المصاب يدعى «أحمد.ع» 25 سنة، وتم نقله إلى مستشفى إدفو، بعدما أصيب على يد آخر مُسلح. 

وبالفحص الطبى تبيّن أن المذكور جاءت إصابته عن طريق رصاصة من سلاح «خرطوش» استهدفت الركبة اليسرى، وحاليًا يخضع للإشراف الطبى الدقيق لحين تماثله الشفاء.

وتم فرض قوة أمنية مكثف بمحيط القرية منعًا لتجدد الاشتباكات بين الطرفين، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.