رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

بعد 26 يومًا على الحادث.. وفاة سائق وزير التنمية المحلية بمستشفى العلمين

اللواء هشام أمنة
اللواء هشام أمنة وزير التنمية المحلية ينعي سائقه

توفى منذ قليل السائق الخاص باللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، بمستشفى العلمين متاثرا بإصابته فى الحادث الذى وقع فى 16 أغسطس الماضى  بطريق وادي النطرون أثناء ذهاب الوزير إلي مدينة العلمين الجديدة قادمًا من مقر الوزارة بالدقي، وذلك لحضور اجتماع مع الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

وزير التنمية المحلية ينعي سائقه

والجدير بالذكر أنه من المقرر أن يتم نقل جثمان «أحمد على عبد الجواد»، 42 سنة، سائق اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، الذي توفىّ بمستشفى العلمين متاثرا بإصابته فى الحادث المشار إليه الذى وقع فى 16 أغسطس الماضى  بطريق وادي النطرون، إلى مسقط رأسه بمحافظة البحيرة ليتم تشييع جثمانه ومراسم الدفن بمقابر عائلته.

من جانبه، نعى اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، بخالص الحزن والأسى محمد على عبد الجواد، أحد السائقين بالوزارة، والذى وافته المنية اليوم "السبت" خلال تلقيه العلاج بمستشفى العلمين النموذجي، عقب إصابته فى الحادث المرورى الذى تعرض له موكب وزير التنمية المحلية خلال شهر أغسطس الماضي.

وقال اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية فى بيان للوزارة، إن السائق الراحل كان يتميز بالإخلاص والتفانى فى العمل طوال فترة تواجده بالوزارة، وكان يشهد له زملائه بحسن الخلق والسيرة الطيبة، مؤجهًا القطاعات المعنية بالوزارة بسرعة العمل على إنهاء كافة الاجراءات الخاصة بخروج الجثمان من المستشفى لإنهاء مراسم الجنازة وتقديم كل التيسيرات لأسرة الفقيد.

وكان اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، قد تعرض فى 16 أغسطس لحادث تصادم سيارته والسيارات المرافقة له مع سيارة نقل، كانت تعبر طريق العلمين وادى النطرون، أثناء ذهاب الوزير إلي مدينة العلمين الجديدة قادمًا من مقر الوزارة بالدقي، وذلك لحضور اجتماع مع الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

البداية عندما تلقت غرفة عمليات طوارئ مديرية الصحة بمحافظة مطروح، إخطارا يفيد بتعرض سيارة اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، وسيارة أخرى كانت مرافقة له، للتصادم بسيارة نقل بمقطورة كانت تعبر الطريق الدولى بالكيلو 60  طريق العلمين وادى النطرون.

على الفور انتقلت قيادات الأجهزة الأمنية والتنفيذية إلى مكان الحادث، وتم الدفع بـ6 سيارات إسعاف إلى موقع الحادث، وتم نقل وزير التنمية المحلية وضحايا الحادث إلى مستشفى العلمين لتلقي العلاج اللازم، بينما لإذا سائق السيارة النقل الثقيل المتسببة في الحادث، بالفرار، وترك سيارته وفر هاربا، بعد أن علم  أن السيارات التى اصطدمت كان يستقلها وزير التنمية المحلية، خاصة وأنه كان يعبر الطريق فى أحد المناطق غير المصرح بالعبور بها.

وتبين من خلال القائمة بأسماء المصابين في الحادث، أن 6 أشخاصًا كانوا مرافقين للوزير، وهم كلًا من: «مصطفي محمود زهري»، 27 سنة، بكدمات وسحجات متفرقة بالجسم، و«يحي عبدالفتاح عبدالمنعم»، 46 سنة، مصاب بكسر في الأنف، و«أحمد علي عبد الجواد»، 42 سنة، مصاب باشتباه نزيف داخلي بالمخ، و«مدحت سمير موسي»، 40 سنة، مصاب بكسر بعظام الوجه والأنف وقاع العين والفك العلوي، و«أحمد عبداللاه رشدي»، 45 سنة، مصاب كسر بالكاحل الأيمن، و«محمد حسن»، 42 سنة مصاب بكدمات وسحجات متفرقه بالجسم، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، والعرض على النيابة العامة لتتولى مباشرة التحقيقات.

قررت النيابة العامة بالعلمين ومقرها ببرج العرب، حبس  سائق السيارة النقل المتسببة في حادث وزير التنمية المحلية اللواء هشام آمنة، والوفد المرافق له 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كما قررت النيابة العامة إجراء تحليل المخدرات للسائق المتسبب في الحادث، وطلبت سرعة تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وملابساتها،.