رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

بعد جمع تكاليف علاج رقية.. "التضامن" تكشف مصير الأموال الزائدة

الطفلة رقية
الطفلة رقية

قال الدكتور أيمن عبد الموجود مساعد وزير التضامن عن القانون نظم حملات التبرعات للأشخاص أو المؤسسات ونطلب في الأمر خاب رسمي من وزارة الصحة إذا كان المرض لا يغطى من التأمين أو المبادرات وهل هناك جدوى من العلاج أم لا ونحن كوزارة تضامن فور أن يأتينا الطلب نطلب خطاب وزارة الصحة ووالد رقية جاء بالخطاب وتقدم بالطلب.

 وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج صالة التحرير مع الإعلامية عزة مصطفى: وزارة الصحة تخطرنا بفاعلية التبرعات ونخاطب البنوك الرسمية، وعلى المتبرع أن يتأكد أنه حاصل على ترخيص من وزارة التضامن الاجتماعي بأحقيته لجمع ترخيص وحالة رقية تم فتح أكثر من حساب فى أكثر من بنك وتم جمع المبلغ بالكامل 2 مليون دولار، وكل الأموال جاءت على البنوك المصرية وتم تحويل الأموال للحساب بطريقة شرعية وسليمة.

وتابع: نخاطب البنك للإفراج عن الأموال ومن يتعامل مع الحساب ولى أمر الحالة تحت إشراف وزارة التضامن الاجتماعي وفى بعض الحالات يتم تحويل المبالغ إلى المستشفيات بالخارج، ويتم تقديم فاتورة بتكلفة العلاج أو الحقنة، والمبالغ التي تزيد عن الحالة المرضية توجهه الوزارة لحالات مرضية أخرى لم تستطع توفير المبلغ المالي لعلاجها.

إلى ذلك، قال الدكتور أيمن عبدالموجود، مساعد وزير التضامن للجمعيات الأهلية، إن حملة جمع التبرعات التي تمت لصالح علاج الطفلة رقية، من مرض نادر، وهو ضمور العضلات الشوكي، "قانونية" وتمت تحت إشراف الوزارة بعد تقدم والد الطفلة بطلب رسمي، وفق المادة 26 من القانون، الذي نظم جمع التبرعات للمؤسسات والجمعيات الأهلية. 

وأضاف، أن عملية الجمع كانت لا بد أن تتم في أرقام حسابات بنكية تعلم بها الوزارة ومثبتة في الطلب الذي تمت الموافقة عليه من قبل الوزارة، مطمئنا المتبرعين بأن الوزارة تشرف على أوجه الإنفاق بالكامل، وأنها ستصرف في الغرض التي تم من أجله التبرع. 

كانت المواقع والسوشيال ميديا سلط الضوء على حالة الطفلة رقية. وأثارت الواقعة تعاطف الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك العديد من الشخصيات العامة والفنانين، من بينهم نجم الكوميديا الفنان محمد هنيدي. 

وقال والد الطفلة رقية، عقب اكتمال ثمن الحقنة: "بفضل الله ثم دعم المصريين، تم جمع المبلغ المطلوب لإنقاذ حياة الطفلة رقية". وكشف والد الطفلة رقية عن مفاجأة، مؤكدًا أنه جرى جمع مبلغ أكثر من المطلوب، قائلا: "جمعنا مبلغ 43 مليون جنيه، أي بزيادة 3 ملايين جنيه عن المبلغ المطلوب". 

وأضاف والد رقية، أنه موجود في القاهرة متوجهًا من المستشفى إلى مدينة الإنتاج الإعلامي للاحتفال بجمع المبلغ المطلوب. وتعاني الطفلة رقية ضمور العضلات الشوكي، وتحتاج إلى حقنة "زولجانزما" التي تبلغ تكلفتها 40 مليون جنيه.