رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

برلماني عن قرار تأجيل زيادة الكهرباء: يؤكد انحياز الرئيس لمتوسطى ومحدودى الدخل

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

مهني: أكبر دول العالم لديهم زيادة 40 و50% زيادة في أسعار الطاقة المنزلية سواء الغاز أو الكهرباء

أشاد النائب أحمد مهني، عضو مجلس النواب، بقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، بتأجيل قرار زيادة أسعار الكهرباء الذى كان مقررا تنفيذه من أول يوليو القادم بهدف التخفيف على المواطنين.

وأكد عضو مجلس النواب، أن الدولة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي تحاول حمل الأعباء مع المواطن المصري، في ظل الأزمة العالمية التي يواجهها العالم، يأتي ذلك فى وقت أن العالم كله يقرر زيادة أسعار الطاقة مصر تقرر تأجيل زيادة الأسعار حفاظا على المواطن المصري من الضغوطات، لافتا إلى أن أكبر دول العالم لديهم زيادة 40 و50% زيادة في أسعار الطاقة المنزلية سواء الغاز أو الكهرباء. 

وأضاف عضو مجلس النواب، إن هذا القرار يؤكد انحياز الرئيس لمتوسطى ومحدودى الدخل من أبناء الشعب المصرى، وإحساس الرئيس بمعاناة المصريين من موجة غلاء الأسعار حاليا بسبب التضخم وأثار الحرب الروسية الأوكرانية، خاصة أن هذه المرة الثالثة لتأجيل تنفيذ قرار زيادة أسعار الكهرباء.   

وأوضح مهني، أن الرئيس يشعر بالشعب المصري وبما قدمه من تضحيات لإنجاح خطة الإصلاح الاقتصادي التي قامت بها مصر، وأنه بهذا التأجيل سيظل يدفع ما يقرب من 17 مليون مشترك أقل من 50٪ من تكلفة الكهرباء، وهو ما سيسهم في خفض فاتورة الأعباء التي يتحملها المواطن والتخفيف عليه خاصة وأن الزيادة كان سيكون لها تأثير على كافة المنتجات ووسائل النقل. 

ترشيد استخدام الكهرباء

وناشد عضو مجلس النواب، المواطنين بترشيد استخدام الكهرباء بقدر الإمكان، فالمواطن يتحمل المسؤولية ايضا وعليه ان يكون على قدرها من أجل مصرنا الحبيبة.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد قال أمس خلال افتتاحه للمشروعات بشأن اسعار الكهرباء "نحاول بقدر الإمكان أن نجعل فاتورة الأعباء على المواطنين مناسبة.. وأجلنا زيادة أسعار الكهرباء للمرة الثالثة بسبب الظروف العالمية مع الوضع فى الاعتبار أن تكلفة إنتاج الكهرباء زادت بسبب زيادة أسعار الغاز المستخدم فى إنتاج الكهرباء 4 أضعاف فقد كانت تكلفة وحدة المتر المكعب من الغاز المستخدم فى إنتاج الكهرباء 4 أو 5 دولارات للمتر المكعب وحاليا بلغت 21 دولارا.