رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

ضبط 7 أطنان قمح لعدم توريدها بسوهاج وتحرير 2465 محضر تموين بالمحافظة

حملة مكبرة بنطاق
حملة مكبرة بنطاق محافظة سوهاج وضبط 7 أطنان قمح

كشفت محافظة سوهاج عن ضبط 7 طن أقماح قبل توريدها لجهات غير حكومية بطهطا، إضافة إلى تحرير 2465 محضرً تموينيًا متنوعًا خلال 30 يومًا، وذلك في إطار خطة المحافظة للرقابة على الأسواق وضبط الأسعار.

ضبط 7 طن أقماح قبل توريدها بطهطا

وأعلنت محافظة سوهاج عن قيام الوحدة المحلية لمركز ومدينة طهطا، بالتعاون مع مديرية التموين بسوهاج، ومباحث التموين، بضبط سيارة نصف نقل محملة بـ7 طن من الأقماح قبل توريدها لجهات غير حكومية، وذلك في إطار جهود المحافظة بالتعاون مع جميع الجهات المعنية لتطبيق القانون ومنع تداول الأقماح خارج الإطار القانوني.

من جانبه أوضح محمد إبراهيم وكيل وزارة التموين بـ محافظة سوهاج، أنه تم التحفظ على الكمية المضبوطة، واتخاذ الإجراءات القانونية وتوريد الأقماح المضبوطة للشونة بمدينة طهطا، لافتا إلى المتابعة المستمرة والتنسيق مع كافة الجهات المعنية لضبط حركة تداول الأقماح، ومنع أية مخالفات، مناشدا جميع المزارعين والتجار بتوريد الأقماح إلى الشون والصوامع الحكومية المخصصة لذلك.

تحرير 2465 محضر تموين متنوع خلال 30 يوم 

وفي إطار تنفيذ توجيهات اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، بشأن الرقابة على الأسواق، وضبط الأسعار، وتكثيف الحملات التموينية، قامت مديرية التموين بالتنسيق مع الوحدات المحلية، ومديرية الصحة، والطب البيطري، وإدارة مباحث التموين، والإدارات التموينية المختلفة بدائرة محافظة سوهاج بحملات تموينية مكثفة، أسفرت عن تحرير 2465 محضر متنوع خلال الـ 30 يوما الماضية.

وأوضح محمد إبراهيم وكيل وزارة التموين بسوهاج أن المحاضر المحررة جاءت بواقع 2240 مخالفة للمخابز والمطاحن خلال شهر مايو الماضي، و225 مخالفة في مجال الأسواق، وتنوعت المحاضر بين مخالفات "عدم إعطاء بون صرف، نقص وزن، وعدم إعلان عن مواعيد التشغيل، وعدم مطابقة للمواصفات، وعدم الإعلان عن الاسعار، وسلع مجهولة المصدر، وتجار تمويني، وعدم حمل شهادة صحية، وعدم نظافة مخابز، وانتهاء صلاحية، وإدارة محال دون ترخيص".

وشدد محافظ سوهاج على ضرورة إحكام الرقابة والسيطرة على عملية تداول السلع الغذائية بالأسواق ومكافحة الجرائم التموينية بشتى صورها واشكالها، وتكثيف الرقابة وضبط الأسعار، ومتابعة السلع والمنتجات الغذائية، والتأكد من صلاحيتها حرصا على سلامة المواطنين، وضمان وصول الدعم إلى مستحقيه.